الادله القطعيه ان الله لا يعلم المستقبل ولا يميز بين الناس الا بعملهم





هذا البحث من اربعه اجزاء سوف اضعهم لكم وراء بعض في هذه الصفحه وللذي يريد الأدلة القاطعة في الجزء الثاني ولمن يريد ان يحسم القضية يقرأ كل الاجزاء لكي يصل الى الحقيقة الكاملة
الجزء الاول  
تحيه الله عليكم
موضوع اليوم موضوع لم يخطر في بال احد وهو في غايه الأهمية لمعرفتنا بالله من كتابه الذي بين ايدينا
علم الغيب هل هو علم المستقبل
سوف احضر الأدلة الدامغة ان الله لا يعلم غيب المستقبل ولا يعلم ماذا سوف تختارون وماذا سوف تفعلون واكثر في موضوعي هذا
الحقيقة يجب ان نتوقف عند علم الغيب ونشرحه حتى يتبين لنا ما هو
الغيب هو شيء غيبي ولكن له وجود ولا يوجد شيء غيبي ليس له وجود
وسوف اعطيكم امثله على كلامي
ذَٰلِكَ مِنْ أَنْبَاءِ الْغَيْبِ نُوحِيهِ إِلَيْكَ ﴿٤٤ آل عمران﴾
نفهم من هذه الآية ان الغيب شيء وحدث تم بالفعل والله علم به وكتبه
عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ وَهُوَ الْحَكِيمُ الْخَبِيرُ ﴿٧٣ الأنعام﴾
ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ ﴿٩٤ التوبة﴾
وَسَتُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿١٠٥ التوبة﴾
عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْكَبِيرُ الْمُتَعَالِ ﴿٩ الرعد﴾
عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ ﴿٩٢ المؤمنون﴾
ذَٰلِكَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ ﴿٦ السجدة﴾
عَالِمَ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ أَنْتَ تَحْكُمُ بَيْنَ عِبَادِكَ ﴿٤٦ الزمر﴾
عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ هُوَ الرَّحْمَٰنُ الرَّحِيمُ ﴿٢٢ الحشر﴾
كل هذه الآيات واكثر لم تكن عبث من الله ان يكررها وهى تخبرنا بشيء واحد هو معرفه الله الغيب ولكن ما علاقه الشهادة مع الغيب العلاقة وطيده
 هي ان الغيب هو كل حدث تم ووقع بالفعل سوف يشهد عليه الله لأن الله علم به بعد حدوثه ويعلم الله ماذا سوف يقال يوم القيامة من شهاده واحداث وقعت بالفعل
يُدَبِّرُ الْأَمْرَ مِنَ السَّمَاءِ إِلَى الْأَرْضِ ثُمَّ يَعْرُجُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ أَلْفَ سَنَةٍ مِّمَّا تَعُدُّونَ (5) ذَٰلِكَ عَالِمُ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ (6)السجدة
وفي هذه الآية شرح اكثر عن وجهه نظري ان يوجد نوع من انواع الغيب لم يتم على الوجه الاكمل وتم منه بعضه وهو التدبير.
 والتدبير هو التخطيط لفعل شيء ما
 كما تخطط ان تقتل انسان فتكتب الخطة وتحضر السلاح وتحضر منفذ العملية وتقول انا سوف اقتله في الساعة الواحدة بعد متصف الليل بتسعه رصاصات واخبر الناس ان هذا الشخص سوف يقتل في الساعة الواحدة بتسعه رصاصات هل هذا يعتد علم الغيب المستقبل لا
ولكن يعتد بعلمي ليس للغيب المستقبل ولكن هو علم لما اردت ووضعت له الخطة
كذألك الله وله المثل الاعلى يدبر الخطة والامر في السماء سوف يرسل من ينفذ هذا الامر
 فالله يقول هكذا يعرف الله الغيب الذي اراده حسب الخطة الذي يعلمها والامر الذي يعلمه مسبقاً لان الله هو من وضع الخطة والامر
 وامر الله يجب ان ينفذ فلذألك الله يعرف ان امره سوف يتم
 ولكن الغيب الذي لم يخطط له الله ولم يدري به لا يعلمه أي كائن على وجه الكون ولا حتى الله
كمثال هل احد يدري انا سوف اختار أي جامعه واي تخصص عند كبري لا احد يعلم الا ان خطط لهذا من قبل وما توفيقي الا بالله
فالله لا يعرف أي جامعه سوف اتخصص الا بشرط اذا اراد الله ان يستعملني جند من جنوده فيخطط لي منذ صغيري ويدبر الامر في السماء بعد اذ
 يكون الله علم الغيب لان الله هو من خطط
كما فعل مع سيدنا موسي
 إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَىٰ مَن يَكْفُلُهُ ۖ فَرَجَعْنَاكَ إِلَىٰ أُمِّكَ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلَا تَحْزَنَ ۚ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا ۚ فَلَبِثْتَ سِنِينَ فِي أَهْلِ مَدْيَنَ ثُمَّ جِئْتَ عَلَىٰ قَدَرٍ يَا مُوسَىٰ (40) وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي (41) اذْهَبْ أَنتَ وَأَخُوكَ بِآيَاتِي وَلَا تَنِيَا فِي ذِكْرِي (42) اذْهَبَا إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰ (43)طه
فالنبي موسي كان الله يعلم ماذا سوف يفعل لأن الله من خطط له مسار حياته
حتى لما فتن  قوم موسي وترك قومه قال الله
۞ وَمَا أَعْجَلَكَ عَن قَوْمِكَ يَا مُوسَىٰ (83) قَالَ هُمْ أُولَاءِ عَلَىٰ أَثَرِي وَعَجِلْتُ إِلَيْكَ رَبِّ لِتَرْضَىٰ (84) قَالَ فَإِنَّا قَدْ فَتَنَّا قَوْمَكَ مِن بَعْدِكَ وَأَضَلَّهُمُ السَّامِرِيُّ (85)طه
فكانت الفتنه واستعجال موسي الى ربه مرتب من الله ومخطط له والمنفذ الله وجبريل وموسي  لأن الله قال ( فأنا فتنا قومك) * ولم يقل * ( اني فتنت قومك ) فالجمع عائد على الله مدبر الامر وموسي الذي عجل الى ربه لم يكن من تلقاء نفسه انما كان بإلهام من الله له
 وجبريل هو من ظهر امام السامري حتى يصنع السامر من اثر الرسول عجل فيفتن قوم موسي وكانت القصة اختبار مرتب له من الله لذألك الله يعلمه
قَالَ بَصُرْتُ بِمَا لَمْ يَبْصُرُوا بِهِ فَقَبَضْتُ قَبْضَةً مِّنْ أَثَرِ الرَّسُولِ فَنَبَذْتُهَا وَكَذَٰلِكَ سَوَّلَتْ لِي نَفْسِي (96)

إِن تُصِبْكَ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ ۖ وَإِن تُصِبْكَ مُصِيبَةٌ يَقُولُوا قَدْ أَخَذْنَا أَمْرَنَا مِن قَبْلُ وَيَتَوَلَّوا وَّهُمْ فَرِحُونَ (50) قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلَانَا ۚ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ (51)التوبة
وهذا نوع من انواع غيب المستقبل ولكن هو غيب يعلمه الله لأن الله هو مرتب القصة ودبرها فما يصيبهم في الحرب كان مكتوب من الله لذألك كان الله يعلمه قبل ان يتم ويحصل
لَقَدْ نَصَرَكُمُ اللَّهُ فِي مَوَاطِنَ كَثِيرَةٍ ۙ وَيَوْمَ حُنَيْنٍ ۙ إِذْ أَعْجَبَتْكُمْ كَثْرَتُكُمْ فَلَمْ تُغْنِ عَنكُمْ شَيْئًا وَضَاقَتْ عَلَيْكُمُ الْأَرْضُ بِمَا رَحُبَتْ ثُمَّ وَلَّيْتُم مُّدْبِرِينَ (25)التوبه
فكانت هذه الخسارة بترتيب من الله في يوم حنين لان المؤمنين اغتروا وتخيلوا انهم هم من يصنعون النصر ولكن الحقيقة ان الله صاحب الخطة والتدبير والنصر لكل هذا في مكة والمدينة حتى يكتب القران بما جاء به من احداث مدبره مسبقاُ من لدن حكيم عليم وما ظلمناهم ولكن كانوا انفسهم يظلمون
فَلَمْ تَقْتُلُوهُمْ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ قَتَلَهُمْ ۚ وَمَا رَمَيْتَ إِذْ رَمَيْتَ وَلَٰكِنَّ اللَّهَ رَمَىٰ ۚ وَلِيُبْلِيَ الْمُؤْمِنِينَ مِنْهُ بَلَاءً حَسَنًا ۚ إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ عَلِيمٌ (17)الانفال

هي اختبارات ولكن الله كان يعلم من يختبر حتى يظهر من هو المومن ومن هو المنافق

وتأكيد لفكرتي الله اقر انه لا يعلم الغيب المستقبلي ويريد ان يعلمه
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَيَبْلُوَنَّكُمُ اللَّهُ بِشَيْءٍ مِّنَ الصَّيْدِ تَنَالُهُ أَيْدِيكُمْ وَرِمَاحُكُمْ لِيَعْلَمَ اللَّهُ مَن يَخَافُهُ بِالْغَيْبِ ۚ فَمَنِ اعْتَدَىٰ بَعْدَ ذَٰلِكَ فَلَهُ عَذَابٌ أَلِيمٌ (94)المائدة
لم يخدعنا الله ويقول انه يعلم غيب شيء لم يكن غيب ولم يتم ولم يحصل
فالله لا يعرف ماذا سوف نختار هل سوف نؤمن او نكفر او نفتن فكل هذا لا يعلم الله لأن هذا مستقبل
ففي هذه الآية الامر واضح وجلى ان الله يبتلي المؤمنين بشيء من الصيد بترتيبه تناله ايديهم ولكن لماذا لعلم الله من يخافه بالغيب تعني من يخاف الله والله غائب ولكن موجود
فالايه تشير الى ان الله لا يعلم ما سيكون مصير هؤلاء هل سوف يبتعدوا عن الصيد المحرم ام سوف يأخذونه ويقعون في المعصية والفخ  
وَإِنَّ رَبَّكَ لَيَعْلَمُ مَا تُكِنُّ صُدُورُهُمْ وَمَا يُعْلِنُونَ ﴿٧٤ النمل﴾
ان الله يعلم غيب  ما في صدوركم وما تفكرون به ولكن يجب ان تكونوا تفكرون وتكنون شيء في البداية في صدوركم
 وان لم فكرون بشيء في صدوركم او سوف تفكرون في المستقبل فهذا لم يقع حتى الله يعلمه

عَالِمُ الْغَيْبِ فَلَا يُظْهِرُ عَلَىٰ غَيْبِهِ أَحَدًا (26) إِلَّا مَنِ ارْتَضَىٰ مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَدًا (27) لِّيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَىٰ كُلَّ شَيْءٍ عَدَدًا (28)الجن
حتى الله لا يعلم عن الرسل شيء هل سوف يبلغون رسالته ام سوف يتقاعسون عن تبليغها فارسل ملائكة ليعلم هل بلغوا رسالات ربهم فهذه الملائكة ترافقهم  من بين يديهم حتى تحصي كل عمل عددا
ولولا هذه الملائكة لما كان الله علم عنهم شيء
الَّذِينَ يُؤْمِنُونَ بِالْغَيْبِ وَيُقِيمُونَ الصَّلَاةَ ﴿3 البقرة﴾
هذا هو الغيب يجب ان يكون موجود وليس شيء في المستقبل
الله والملائكة وجبريل والجن كلهم يغيبون عن انظارنا ولكن موجودين متواجدين

وَعِندَهُ مَفَاتِحُ الْغَيْبِ لَا يَعْلَمُهَا إِلَّا هُوَ ۚ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْبَرِّ وَالْبَحْرِ ۚ وَمَا تَسْقُطُ مِن وَرَقَةٍ إِلَّا يَعْلَمُهَا وَلَا حَبَّةٍ فِي ظُلُمَاتِ الْأَرْضِ وَلَا رَطْبٍ وَلَا يَابِسٍ إِلَّا فِي كِتَابٍ مُّبِينٍ (59) وَهُوَ الَّذِي يَتَوَفَّاكُم بِاللَّيْلِ وَيَعْلَمُ مَا جَرَحْتُم بِالنَّهَارِ ثُمَّ يَبْعَثُكُمْ فِيهِ لِيُقْضَىٰ أَجَلٌ مُّسَمًّى ۖ ثُمَّ إِلَيْهِ مَرْجِعُكُمْ ثُمَّ يُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (60) وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ ۖ وَيُرْسِلُ عَلَيْكُمْ حَفَظَةً حَتَّىٰ إِذَا جَاءَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا وَهُمْ لَا يُفَرِّطُونَ (61)الانعام
وعند الله مفاتح الغيب لان الله هو من فتح كل شيء ودبره وبدء كتابه مساره  في البر هو من صنعه ورتبه
 وفي البحر هو من قدر له عدد الامواج والاسماك والمد والجزر
وما تسقط من ورقه كتب لها ووضعها على خريطته متى تيبس في فصل الخريف ومتى تخرج غيرها في فصل الربيع كلها في كتاب وخطه مسبقه لنظام هذا الكون
وهو الله الذي يعلم ما فعلنا في النهار و في يوم القيامة يكون هذا غيب عن بعضنا فلا احد يعرف ما فعل زميله الانسان فيكون هذا غيب عنه فينبأ الله بما كنا نعمل
وكان هذا العلم ليس من لدن الله ولكن عن طريق حفظه هو من يكتبون كل هذه الاعمال
فلو كان الله يعلم غيب المستقبل وما سوف نصنع او نفعل او نقرر لما كان ارسل حفظه حتى يبلغوا الله  بما صنع البشر
وفي النهاية
الغيب هو شيء غيبي ولكن موجود لا يوجد شيء غائب الا يجب ان يكون له اصل وواقع اما الذي لم يحصل ويتم هذا مستقبل وليس غيب لأن المستقبل لم يكن موجود من الاصل ولم يحصل بعد
تحياتي لكم والى حقيقه جديده صادمه عن الله الكبير المتعالي الصادق الذي لا يدعي بشيء لم يكن به او علم لم يكن يعلمه وهذا ليس نقص في صفات الله
ولكن هو سقه مطلقه من الله الذي يحدث عنه كل كونه ومخلوقاته في السماوات والاراضين السبع


اولا اشكر كل الناس التي بادرت للدفاع عن هيبه الله وقران الله

ولكن هذا الموضوع به الرد وكل الحجج على ما اقول ان الله لا يعلم المستقبل
سوف اضع كل الآيات التي تثبت ان الله لا يعلم المستقبل وبعدها كل الآيات التي يظن البعض انها  تنقد ما اقوله و الآيات ان الله لا يعلم المستقبل ولا يعلم ما سوف يكون وما يعلم ماذا سوف تصنعون وتختارون 
وَمِنْهُمْ أُمِّيُّونَ لَا يَعْلَمُونَ الْكِتَابَ إِلَّا أَمَانِيَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَظُنُّونَ (78) البقرة
أَمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ (80)
اولا يقول البعض ويبرر ان الله يجعل الاختبار على الناس ليس ليعلم المفسد من المصلح ولكن ليضع الحجه عليه كأن البشر تستطيع ان تشارك ربها في الحكم فالله يجب ان يحاججن الناس هذا ليس صحيح بالمرة والله ليس بحاجه ان يضع الحجه على بشر بدليل
يَوْمَ تَشْهَدُ عَلَيْهِمْ أَلْسِنَتُهُمْ وَأَيْدِيهِمْ وَأَرْجُلُهُم بِمَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (24)النور
الالسن تشهد والايدي تشهد والارجل تشهد بما كانوا يعملون فما فائدة وضع الحجه عليهم وكأن الله يترصد بالعباد ليضع لهم الفخوخ ليسقطوا فيها
 الم يجعل الله البشر مخيرين الم يعطيهم كامل الحرية وارسل الرسل تترا
ومن شاء فليؤمن ومن شاء فليكفر او يفعل الشرور مع من يريد والله يستنسخ اعماله
هَٰذَا كِتَابُنَا يَنطِقُ عَلَيْكُم بِالْحَقِّ ۚ إِنَّا كُنَّا نَسْتَنسِخُ مَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (29)الجاثية
وليس لله تدخل بان يصنع للإنسان الفخوخ حتى يضع الحجه عليه محال على الله
وهذا كتاب متواجد مع الانسان من البداية ويراقب اعماله لأن الله كان يستنسخ ما كانوا يعملون
سوف نضع كل الآيات التي تشير الى ان الله لا يعلم المستقبل ويريد دائماً اختبار البشر ليستطيع ان يقيمهم ويميز بينهم من هو المؤمن  ومن هو في شك من الأخرة فيكون اقرب للنفاق

الدليل الاثبات 1
اذْهَبَا إِلَىٰ فِرْعَوْنَ إِنَّهُ طَغَىٰ (43) فَقُولَا لَهُ قَوْلًا لَّيِّنًا لَّعَلَّهُ يَتَذَكَّرُ أَوْ يَخْشَىٰ (44)طه
الله لا يعرف ماذا سوف يفعل فرعون هل سوف يتذكر ام يخشي  ويوجد( او ) تفيد التنويع ولا تفيد العلم اليقيني بوقوع واحده من الاثنان
  كما تقول ان اخي سوف يأتي بالقطار او بالسيارة فهذه دلاله على عدم معرفتك باي وسيله من الاثنين سوف يأتي اخيك
&&&&&&&&&&&&&&&&&&
الدليل الاثبات 2
ثُمَّ بَعَثْنَاهُمْ لِنَعْلَمَ أَيُّ الْحِزْبَيْنِ أَحْصَىٰ لِمَا لَبِثُوا أَمَدًا (12) نَّحْنُ نَقُصُّ عَلَيْكَ نَبَأَهُم بِالْحَقِّ ۚ إِنَّهُمْ فِتْيَةٌ آمَنُوا بِرَبِّهِمْ وَزِدْنَاهُمْ هُدًى (13)الكهف
الله بعث اهل الكهم وجعلهم يستفيقوا من اجل شيء واحد هو ليعلم من منهم يستطيع ان يحصي كم يوم كانوا نائمين
 وهم حزبين والواضح انهم كثيرون وهم مقسمين الى مجموعتان
نصل الى ان الله لا يعلم ممن الفريقين سوف يعرف كم يوم كانوا نائمين
 وبعثهم ليعرف ولو كان الله يعلم مسبقا بالمستقبل لما كان  بعثهم من الاصل
&&&&&&&&&&&&&&&
الدليل الاثبات 3
وَلَقَدْ صَدَّقَ عَلَيْهِمْ إِبْلِيسُ ظَنَّهُ فَاتَّبَعُوهُ إِلَّا فَرِيقًا مِّنَ الْمُؤْمِنِينَ (20) وَمَا كَانَ لَهُ عَلَيْهِم مِّن سُلْطَانٍ إِلَّا لِنَعْلَمَ مَن يُؤْمِنُ بِالْآخِرَةِ مِمَّنْ هُوَ مِنْهَا فِي شَكٍّ ۗ وَرَبُّكَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ حَفِيظٌ (21)سبا
الله ترك ابليس يوسوس للبشر من اجل شيء واحد هو ان الله لا يستطيع التفريق والتمييز بين من سوف يؤمن بالأخرة ومن سوف يكون في شك من هذا اليوم فترك ابليس يوسوس ليعلم
وبعد علم الله الجديد الله هو حفيظ على هذه النتائج التي علم بها بعد الاختبار
 نصل الى ان الله لا يعلم مستقبل أي انسان هل بعد وسوسه ابليس سوف يظل يؤمن بالأخرة ام سوف تجعله الوساوس يصبح في شك من الأخرة
فلو كان الله يعلم المستقبل وماذا سوف يصنع الانسان ونتيجة اختباره
 لما كان ترك ابليس يوسوس من الاصل
&&&&&&&&&&&&&&&


الدليل الاثبات 4
إِلَّا مَنِ ارْتَضَىٰ مِن رَّسُولٍ فَإِنَّهُ يَسْلُكُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَمِنْ خَلْفِهِ رَصَدًا (27) لِّيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ وَأَحَاطَ بِمَا لَدَيْهِمْ وَأَحْصَىٰ كُلَّ شَيْءٍ عَدَدًا (28)الجن
الله سبحانه وتعالي يرسل حفظه على الرسل تظل متواجدة من بين ايديهم ومن خلفهم فتكتب كل فعل وكل اثر تركوه في نفوس الناس هؤلاء الرسل
وهؤلاء الحفظة والمراقبون للرسل الله ارسلهم ليس من اجل الرسل ولكن من اجل الله لأن الله لا يستطيع ان يعلم هل هؤلاء الرسل بلغوا رسالات ربهم ام لا 
لذألك يقول الله * لِّيَعْلَمَ أَن قَدْ أَبْلَغُوا رِسَالَاتِ رَبِّهِمْ * وبعد علم الله الذي لم يكن يعلمه من دون هؤلاء المراقبين يكون الله قد احاط بما لديهم ويفعلوه مع البشر وكل مكان ذهبوا اليه
واحصي كل فعل وقول وخطوات مشو اليها لهؤلاء   الرسل عددا
فلو الله كان يعلم المستقبل لما كان انتظر ان يرى هل بلغوا رسالات ربهم هؤلاء الرسل ام تقاعسوا ولو كان يعلم المستقبل لما ارسل عليهم حفظه تسلكهم من بين يديهم ومن خلفهم رصدا ترصد كل عمل وقول
لفته ولكن لماذا الم يكن الله يعلم سرهم وجهرهم
نعم هذا للمعنوي ومكا يكنون بداخلهم اما المادي من قول وافعال باليد والقدم والكتابة للنصوص والمشي وكل الافعال المادية يحتاج الله لمراقبين يراقبون الافعال المادية وليست الحسيه لأن الحسيه ترجع الى النفوس التي يعلمها الله من دون وسيط
&&&&&&&&&&&&&&&&
الدليل الاثبات 5
وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ حَتَّىٰ نَعْلَمَ الْمُجَاهِدِينَ مِنكُمْ وَالصَّابِرِينَ وَنَبْلُوَ أَخْبَارَكُمْ (31)محمد
الله سبحانه تعالى لم يضع الحجه على البشر  من اجل البشر ولكن
الله ابتلا المؤمنين والصحابة ليس من اجل وضع الحجه عليهم  وهم مؤمنين ولكن من اجل ان يستطيع تقييمهم وليعلم المجاهدين ومن سيكونون و من سيكون من الصابرين
نصل الى ان الله وضع هذا الاختبار والبلاء من اجل شخص الله ليعلم الله وليس لتعلم الصحابة او ليضع الحجه عليهم  كما اعتقد البعض
ولو كان كلام الناس الذين يعتقدون ان قول الله ليضع الحجه على الصحابة  لكان الله اجدر به ان يقول ( ليعلموا ) هم الصحابة من فيهم المجاهد ومن فيهم الصابر ويكون هذا هو اكبر دليل ان الله يحاجيهم ويضع لهم الحجج ولكن الله قال ( نعلم )
الدليل الاثبات 6
إِنَّ الَّذِينَ كَفَرُوا يُنفِقُونَ أَمْوَالَهُمْ لِيَصُدُّوا عَن سَبِيلِ اللَّهِ ۚ فَسَيُنفِقُونَهَا ثُمَّ تَكُونُ عَلَيْهِمْ حَسْرَةً ثُمَّ يُغْلَبُونَ ۗ وَالَّذِينَ كَفَرُوا إِلَىٰ جَهَنَّمَ يُحْشَرُونَ (36) لِيَمِيزَ اللَّهُ الْخَبِيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَيَجْعَلَ الْخَبِيثَ بَعْضَهُ عَلَىٰ بَعْضٍ فَيَرْكُمَهُ جَمِيعًا فَيَجْعَلَهُ فِي جَهَنَّمَ ۚ أُولَٰئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ (37)الانفال
كما قلت من قبل ان احداث مكة مدبره مسبقا ومرتبه من قبل الله  وعلى سبيل المثال الله جعل الحرب لأسباب كثيره
 واحد من هذه الاسباب هو ان ينظر الله ليرى من سوف ينفق الاموال من اجل  قهر وبطش المسلمين
ولكن لماذا لان الله لا يعرف المستقبل وما سيكون ولا يعرف ان يميز بين الناس الخبيثة والناس الطيبة الا بعد اختبارهم فكانت الحرب اختبار الذي سوف  ينفق من اجل البطش بالمسلمين فيصبح  خبيث والذي يمتنع عن الانفاق في البطش بالمسلمين يكون طيب وبعدها يعلم الله انه طيب او خبيث
نصل الى ان الله لا يستطيع العلم مسبقا بالطيب او الخبيث ولا يستطيع التمييز في ما بينهم فكيف تدعون على الله انه يعلم المستقبل استغفر الله
أَمْ تَقُولُونَ عَلَى اللَّهِ مَا لَا تَعْلَمُونَ
&&&&&&&&&&&&&&&
الدليل الاثبات 7
وَمَا جَعَلْنَا الْقِبْلَةَ الَّتِي كُنتَ عَلَيْهَا إِلَّا لِنَعْلَمَ مَن يَتَّبِعُ الرَّسُولَ مِمَّن يَنقَلِبُ عَلَىٰ عَقِبَيْهِ ۚ(143) البقرة
القبلة الكل يعرف انها حولت وكانت في اتجاه بيت المقدس كما يقال وتم تحويلها الى مكة
ولكن لماذا الله جعلها اختبار ليس ليضع الحجه على البشر ولكن ليستطيع ان يعلم من سوف يظل متبع لهذا الرسول بعد ما امر الرسول بتغير جزء اساسي في الدين وهو القبلة لان كان يوجد يهود امنوا ونصاري فكان هذا اختبار لهم
والمهم ان هذا الاختبار كان من اجل الله والله يقر ان الاختبار ( الا ) تعني لهذا السبب فقط ( لنعلم )  ليستطيع ان يميز بيم من هو ايمانه قوي ومن هو مؤمن ضعيف فلو كان الله يعلم المستقبل وما سوف يكون لماذا يقول ليعلم لان الله لا يستطيع العلم الا لما يشاهد الاحداث وماذا سوف يحدث بها
الدليل الاثبات 8
إِن يَمْسَسْكُمْ قَرْحٌ فَقَدْ مَسَّ الْقَوْمَ قَرْحٌ مِّثْلُهُ ۚ وَتِلْكَ الْأَيَّامُ نُدَاوِلُهَا بَيْنَ النَّاسِ وَلِيَعْلَمَ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا وَيَتَّخِذَ مِنكُمْ شُهَدَاءَ ۗ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ (140)ال عمران
الله يقر ان قضيه الاختبار واقعه على كل العباد لا محال ولكن لماذا ليس لبضع الحجه عليهم ولكن ليعلم الله الذين امنوا بعد اختباركم لان الله لا يعلم ما سوف تكون نتيجة الاختبار والله ذكر ليعلم الله وكلمه الله تحدد ان الله الذي يريد العلم فكيف تسول لنا انفسنا الالتفاف على النص القرآني ونقول لا الله يعلم ولكن ليضع الحجه هل الله كان كاذب او يخدعنا عندما نسب لنفسه انه يريد ان يعلم استغفر الله عما يصفون ويلتفون على النص القران قول الله الحق ومن اصدق من الله  قيلا ومن اصدق من الله حديثا وختم الله الآية وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ الظَّالِمِينَ
&&&&&&&&&&&&&&&&

الدليل الاثبات 9
الْآنَ خَفَّفَ اللَّهُ عَنكُمْ وَعَلِمَ أَنَّ فِيكُمْ ضَعْفًا ۚ فَإِن يَكُن مِّنكُم مِّائَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ ۚ وَإِن يَكُن مِّنكُمْ أَلْفٌ يَغْلِبُوا أَلْفَيْنِ بِإِذْنِ اللَّهِ ۗ وَاللَّهُ مَعَ الصَّابِرِينَ (66)الانفال
لم يعلم الله الا بعد مشاهدتهم وهم ضعاف في المعركه  فكان العلم بعد الاختبار ولم يعلم الله قبل الاختبار وجاء القرار من الله بزياده شحنه الايمان والنصر للمؤمنين الضعاف
الدليل الاثبات 10 
وَأَمَّا الْغُلَامُ فَكَانَ أَبَوَاهُ مُؤْمِنَيْنِ فَخَشِينَا أَن يُرْهِقَهُمَا طُغْيَانًا وَكُفْرًا (80) فَأَرَدْنَا أَن يُبْدِلَهُمَا رَبُّهُمَا خَيْرًا مِّنْهُ زَكَاةً وَأَقْرَبَ رُحْمًا (81)الكهف
الله يقول خشينا وهى تعني خفنا الم يكن الخوف من صفات البشر  لأن الخوف للبشر والخوف ليس يقين انما مجرد ظن والله يقول خشينا ( ان ) وحرف جر( ان ) يفيد الظن كما تقول اخاف ان اقع هو مجرد خوف ولا تعلم هل سوف تقع ام لا فهذا مجرد ظن من الله ان يرهقهما فالله لا يعرف المستقبل ولكن مثلنا يظن بخبره ونظره ان هذا الغلام الذي يتراوح عمره من 10 الى 13 سنه شخصيته غير سوية وابوه كان مؤمنين فالله هو من وهب لهم الولد وهو من اخذه وليس ليحرمهم منه ولكن ليعطيهم اكثر منه ذكاه واكثر منه رحما
وَمَا فَعَلْتُهُ عَنْ أَمْرِي ۚ ذَٰلِكَ تَأْوِيلُ مَا لَمْ تَسْطِع عَّلَيْهِ صَبْرًا (82)الكهف
ولم يكن هذا فعل العبد الصالح من نفسه ولكن بترتيب من الله
فلو كان الله يعلم المستقبل يقينا لما كان قال خشينا ولم يقل ان ايضاً
وكان قال (  فَكَانَ أَبَوَاهُ مُؤْمِنَيْنِ وكان سيرهقهما طغياً وكفرا )
ويوجد بعد الناس المدافعين عن الله ولكن نسوا انهم يكذبون على الله ايضاً
(وَيَقُولُونَ عَلَى اللّهِ الْكَذِبَ وَهُمْ يَعْلَمُونَ)
فمنهم يقول ان خشينا لا تعني خفنا
وانا اقول ان خشينا هي تعني خفنا بقلق وهذا يدل ان الله لا يعلم المستقبل حيثان الذي يخاف ويقلق لا يعرف مجريات الاحداث القادمة ولا يعلم المستقبل ماذا يكون به
 وهذا من قواميس اللغة العربية عن معني خشينا
خَشِيَ عَلَيْهِ مِنَ الذِّئَابِ : قَلِقَ عَلَيْهِ
خَشِيَ مِنْهُ : خَافَهُ
خَشِيَ : خاف
اما في القران الأدلة بالعشرات على ان خشينا تعني خفنا بقلق  لان كلمه خفنا فقط موجوده في القران ولا يوجد ترادف في القران
سوف اضع بعضها فقط
وَلْيَخْشَ الَّذِينَ لَوْ تَرَكُوا مِنْ خَلْفِهِمْ ذُرِّيَّةً ضِعَافًا خَافُوا عَلَيْهِمْ ﴿٩ النساء﴾
إِلَّا الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْهُمْ فَلَا تَخْشَوْهُمْ وَاخْشَوْنِي ﴿١٥٠ البقرة﴾
الَّذِينَ قَالَ لَهُمُ النَّاسُ إِنَّ النَّاسَ قَدْ جَمَعُوا لَكُمْ فَاخْشَوْهُمْ فَزَادَهُمْ إِيمَانًا ﴿١٧٣ آل عمران﴾
ذَٰلِكَ لِمَنْ خَشِيَ الْعَنَتَ مِنْكُمْ ﴿٢٥ النساء﴾
إِذَا فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَخْشَوْنَ النَّاسَ كَخَشْيَةِ اللَّهِ ﴿٧٧ النساء﴾
وَلَا تَقْتُلُوا أَوْلَادَكُمْ خَشْيَةَ إِمْلَاقٍ ﴿٣١ الإسراء﴾
&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل اثبات 11
 الله لا يعرف المستقبل يجب ان يشاهد العمل بنفسه
وَمَا تَوْفِيقِي إِلَّا بِاللَّهِ ۚ عَلَيْهِ تَوَكَّلْتُ وَإِلَيْهِ أُنِيبُ (88)هود
الانسان يعمل والتوفيق يأتي بعد العمل يجب ان يشاهد الله اولا العمل لأن الله لا يعلم المستقبل * انا لا اتكلم عن العمل ولكن على التوفيق الذي يأتي بعد العمل لا محال
وَقُلِ اعْمَلُوا فَسَيَرَى اللَّهُ عَمَلَكُمْ وَرَسُولُهُ وَالْمُؤْمِنُونَ ۖ وَسَتُرَدُّونَ إِلَىٰ عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ (105)التوبة
اولا الله وضع نفسه مع الرسول والمؤمنين لأن الثلاثة لا يعلمون غيب المستقبل
العمل اولا وبعدها سوف يشاهد العمل الله وبعدها تردون الى عالم الغيب وهو غيب نواياكم والشهادة بنواياكم وعملكم وليس غيب المستقبل لان الله لو كان يعلم المستقبل لماذا يقول فسيرى تعني سوف يشاهد وبعدها يحكم ويشهد لأن الله لا يعلم المستقبل قبل ان يشاهد
&&&&&&&&&&&&&&&&&


دليل اثبات 12
هل كان اختيار بني اسرائيل وتفضيلهم على العالمين خطأ
يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ (47)البقرة
الله لو كان يعرف المستقبل لما كان اختار بني اسرائيل وفضلهم على العالمين ليعبدون العجل واكثرهم كافرون
وهذه تأكيد لان الله يقول لهم اذكروا اني فضلتكم فكيف يعلم الغيب ويفضل اقبح الخلق في العمل
وكأن الله يقول هل اخطئت لما وثقت فيكم وفضلتك
&&&&&&&&&&&&&&&
دليل اثبات 13
عَلِمَ اللَّهُ أَنَّكُمْ كُنْتُمْ تَخْتَانُونَ أَنْفُسَكُمْ فَتَابَ عَلَيْكُمْ ﴿187 البقرة﴾
الله علم ولكن بعد ما اختانوا انفسهم ولم يعلم قبلها
 لكان قال  يعلم الله انكم تختانون انفسكم والفرق ان علم تفيد علم الله الان ولكن كلمه يعلم تفيد العلم من قبل وقوعهم  في المعصية


**************************************************************************************************************************************
في النهاية عندي ادله اكثر ولكن الأدلة ليست المشكلة ولكن المتناقد هى المدمره لفهم القران
فيوجد اناس كثيره من شتا بقاع الارض من المسلمين يقولون ويصرون ان الله يعلم غيب المستقبل الذي لم يكن غيب من الاصل لان المستقبل لا شيء وليس له مسمي لأنه لم يقع ولم يتم بعد بناء معطياته
 كمثال سوف انجب طفل ويكون شقي فيجب ان يكون لي طفل ويكون لي جيران ويكون لي ابن جيران ويكبر ابني ويتشاجر مع ابن الجيران ويكون شقي وكل هذا لم يتم من الاصل
لأنى لم اتزوج ولم انجب
تعالوا  نضع كل الحجج التي احتج بها الناس ويظنون انها ادله على ان الله يعلم
المستقبل وماذا سوف يكون وانها كما يعتقدون انها بشارات للمستقبل
^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^

^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
دليل نفي 1
وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا رُسُلًا مِّن قَبْلِكَ وَجَعَلْنَا لَهُمْ أَزْوَاجًا وَذُرِّيَّةً ۚ وَمَا كَانَ لِرَسُولٍ أَن يَأْتِيَ بِآيَةٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۗ لِكُلِّ أَجَلٍ كِتَابٌ (38) يَمْحُو اللَّهُ مَا يَشَاءُ وَيُثْبِتُ ۖ وَعِندَهُ أُمُّ الْكِتَابِ (39) وَإِن مَّا نُرِيَنَّكَ بَعْضَ الَّذِي نَعِدُهُمْ أَوْ نَتَوَفَّيَنَّكَ فَإِنَّمَا عَلَيْكَ الْبَلَاغُ وَعَلَيْنَا الْحِسَابُ (40) أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا نَأْتِي الْأَرْضَ نَنقُصُهَا مِنْ أَطْرَافِهَا ۚ وَاللَّهُ يَحْكُمُ لَا مُعَقِّبَ لِحُكْمِهِ ۚ وَهُوَ سَرِيعُ الْحِسَابِ (41)الرعد
الآية تتكلم عن الآيات التي تكون ماديه فالله يقول لا يستطيع الرسول ان يجعل لكم ايه الا ان يريد الله
 ولكل اجل كتاب تعني لكل شيء له وقت وزمن مكتوب متي يأتيكم بأية ماديه
 ويستطيع الله ان يمحي ما يشاء من مواعيد كل شيء او يثبت المواعيد وعند الله امه الكتاب كتاب الذي يكتب به نزول الآيات على الارض
وفي الكتاب كل الاشاء الخاصة بالكون وبأراده الله وليس في الكتاب شيء واحد من مصائر البشر كموعد موتك او أي شيء يخص لأنسان و البشر هم مخيرين به في الاصل
فمن ضمن الاشياء التي في كتاب الاجل تعني موعد عزاب قوم محمد فالله ذكر هذه الآية بعد ام الكتاب حتى تعلم ان ام الكتاب بها موعد نزول العزاب يمكن ان يعزبهم فيثبت موعد عذابهم  او يتراجع الله عن هذا فيمحو ما اقره من قبل بأن الله سوف يعذبهم وهذا متوقف على مدى تماديهم مع محمد وان لم يتمادوا سوف يأجل الله حسابهم الى الأخرة ولا يشاهد محمد عذابهم الا في الأخرة
ويوجد لفته لماذا الله يمحوا ويثبت لأن الله لا يعلم المستقبل ولكن ينتظران يشاهد بنفسه ماذا سوف تفعل البشر فهل تؤمن فهل تكفر فهل تتكبر فهل تجحد وبعدها يقرر يثبت ام يمحوا وعنده ام الكتاب الذي يكتب به تصرفات البشر وطريقه حسابهم حتى لا يتخيل الناس ان الله اذا محى تعني غفر وتغاضي فتتمادا فكل شيء موجود في ام الكتاب حتى لو محى الله

ومن ضمن كتاب الاجل الارض
 فالله ذكر الارض لنعلم ان ام الكتاب وظيفته هو مواعيد الزلازل والبراكين والصواعق وكل شيء يدمر الارض فذكر الله لنا في الآية الارض  ونقصن من اطرافها
ولكن ما علاقه الارض في الآيات ولماذا دست هذه الآية وسط السياق لان الله يعطينا اشاره ان من ضمن كتاب الكون اشياء لا تخص البشر ولكن تخص الكون وكمثال الارض ونقصن من اطرافها
 يمكن ان يتركها ولا ينقص من اطرافها شيء  وهذا مكتوب في كتاب الاجل  ويمكن ان يمحوا الله هذا الاجل او يثبت حسب اعمال البشر فأن اصلحوا يصلح لهم ارضهم فيستطيع ان يمنع عنهم الزلازل والبراكين وان افسدوا يثبت الاجل في الكتاب فيكون المصير
 البراكين وكل غضب الطبيعة ويمكن ان يمحوا الله هذا الاجل او يثبت حسب اعمال البشر عندما يعلم الله بها فبعلم الله يأتي الحكم ولا يستطيع احد ان يعقب على حكم الله بعد التثبيت
&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 2
الله لا يعرف موعد موتكم
وَهُوَ الْقَاهِرُ فَوْقَ عِبَادِهِ ۖ وَيُرْسِلُ عَلَيْكُمْ حَفَظَةً حَتَّىٰ إِذَا جَاءَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا وَهُمْ لَا يُفَرِّطُونَ (61)الانعام
الله يرسل حفظه على البشر حتى اذا جاء الموت للإنسان واصبح الموت هو من حل مكان الحياه لان الجسد لم يستطيع ان يكمل الحياه لسبب ما توقف قلب سكته دماغيه وغيرها من امراض
فترسل هؤلاء الحفظة اشاره الى رسل الله الموكلون بإخراج النفس من الجسد واحضارها الى  البرزخ مكان وضعها
واعطي مثال  كما تقول اتاني مرض فأما تغلب المرض واما يغلبك فعندما يغلب الموت الانسان تأتي الحفظة تبلغ الله فالله يرسل الملاك الذي وكل بنا و يتوفى الانسان  والله ذكر الحفظة وبعدها الموت لان الحفظة هي من تبلغ بموت هذا الجسد فيرسل الله ملك الموت
ولو كان الله يعلم متى سوف تموت في المستقبل لما كان ارسل حفظه من الاصل
&&&&&&&&&&&&&&&&&
الدليل نفي 3
۞ إِلَيْهِ يُرَدُّ عِلْمُ السَّاعَةِ ۚ وَمَا تَخْرُجُ مِن ثَمَرَاتٍ مِّنْ أَكْمَامِهَا وَمَا تَحْمِلُ مِنْ أُنثَىٰ وَلَا تَضَعُ إِلَّا بِعِلْمِهِ ۚ وَيَوْمَ يُنَادِيهِمْ أَيْنَ شُرَكَائِي قَالُوا آذَنَّاكَ مَا مِنَّا مِن شَهِيدٍ (47)فصلت
1* الله يقر انه يعلم متي سوف تقوم الساعة لأن الله هو من وضع خريطه قيامها
كما اخبرنا بجمع الشمس والقمر وطي السماء كالسجل كلها ترتيبات الله  التي يعلمها لأن الله هو من وضعها  ورتبها
2* وما تخرج من ثمره من غلافها لأن الله يعلم عدد حبات الموز على سبيل المثال التي طرحت ونضجت ويعلم من اخذها ومن فتحها وهذا بعلم المراقبة للأرض فكل الارض مراقبه من الله ولا يعتد هذا علم المستقبل ولو كان يعلم الله المستقبل لما كان راقب الارض من الاصل لأن كل شيء مكتوب عنده مسبقا وما كان ارسل حفظه من الاصل
ولو كان الله يعلم المستقبل  فيكون هو من وضع السيناريو والحوار فلماذا يحاسبنا اذا ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
فلا يعد هذا  علم للمستقبل ولكن علم لما وقع في الماضي وخرجت من ثمرات ولم يقل الله وما سوف تخرج من ثمرات ولكن قال ما تخرج مضارع يعرف الله لحظه بلحظه من المراقبة الحيه للأرض
3* وما تحمل من انثى فالله يعلم ما بداخل الاثني وان لم يكن بداخلها حمل لا يعلم الله فعلم الله يأتي من اطلاعه على رحمها فالله مطلع ولا يقف امامه أي حاجز يمنعه من معرفه شيء موجود مثل الحمل وحتى لما تضع الحمل يعلم كما نحن نعم ايضاً فهذا لا يعتد علم للمستقبل بل علم لما هو وجود وقائم كالحمل والولادة  ولا يعلم الله مسبقا الا عندما تحمل فقط وتضع فقط
 فالله يقول هذا يتم بعلمه ونسب الله العلم بعد الحمل او الولادة وليس قبلها
الدليل  نفي 4
فَإِذَا نُفِخَ فِي الصُّورِ نَفْخَةٌ وَاحِدَةٌ (13) وَحُمِلَتِ الْأَرْضُ وَالْجِبَالُ فَدُكَّتَا دَكَّةً وَاحِدَةً (14) فَيَوْمَئِذٍ وَقَعَتِ الْوَاقِعَةُ (15) وَانشَقَّتِ السَّمَاءُ فَهِيَ يَوْمَئِذٍ وَاهِيَةٌ 16 الحاقه
هذه الآيات تتكلم عن يوم القيامة يجب ان نسال انفسنا هل في يوم القيامة يوجد احد يمنع الله من اراده وهل احد يستطيع ان يعطي الامر ببداية يوم القيامة غير الله فالله هو صاحب الامر بالنفخ  وهو صاحب ما سوف يحدث
كما خلق الكون اول مره فهذه النبوءات لا تعد علم للمستقبل ولكن علم الله بماذا سوف يفعل وبترتيب من الله هو من رتبه فعلم بما اراد وخطط له لأنه هو صاحب الإرادة الوحيد ,
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
 الدليل نفي 5
وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّن مَّنَعَ مَسَاجِدَ اللَّهِ أَن يُذْكَرَ فِيهَا اسْمُهُ وَسَعَىٰ فِي خَرَابِهَا ۚ أُولَٰئِكَ مَا كَانَ لَهُمْ أَن يَدْخُلُوهَا إِلَّا خَائِفِينَ ۚ لَهُمْ فِي الدُّنْيَا خِزْيٌ وَلَهُمْ فِي الْآخِرَةِ عَذَابٌ عَظِيمٌ (114) وَلِلَّهِ الْمَشْرِقُ وَالْمَغْرِبُ ۚ فَأَيْنَمَا تُوَلُّوا فَثَمَّ وَجْهُ اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ وَاسِعٌ عَلِيمٌ (115)البقرة
الله عليم ليس بالمستقبل ولكن بما فعل البشر وفعلهم اصبح ماضي والله يراقب انهم  منعوا مساجد الله ان يذكر فيها اسمه وختم الله الآية ان الله واسع له كل شيء وفي كل ومكان عليم ولكن ماذا تعني عليم
 عليم تعني انهم  منعوا مساجد الله ان يذكر فيها اسمه وهذا لا يعتد علم للمستقبل ولكن علم لما حصل وتم من منع للناس اقامت شعائر الله
&&&&&&&&&&&&&&&


الدليل نفي 6
وَإِذْ يَرْفَعُ إِبْرَاهِيمُ الْقَوَاعِدَ مِنَ الْبَيْتِ وَإِسْمَاعِيلُ رَبَّنَا تَقَبَّلْ مِنَّا ۖ إِنَّكَ أَنتَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (127)البقرة
عليم بماذا بان ابراهيم يرفع القواعد  واسماعيل فيقولون انك يا رب تعلم انا مخلصين لك فتقبل هذا العمل الذي انت عليم به وبنيتنا المخلصة لك
فكلمه سميع تعني سميع الدعاء وكلمه عليم عليم بالعمل
وهذا العلم في الماضي وليس للمستقبل لأن الدعاء من ابراهيم تم والبناء تم ومن ثم الله سمع وعلم
الدليل نفي 7
فَإِنْ آمَنُوا بِمِثْلِ مَا آمَنتُم بِهِ فَقَدِ اهْتَدَوا ۖ وَّإِن تَوَلَّوْا فَإِنَّمَا هُمْ فِي شِقَاقٍ ۖ فَسَيَكْفِيكَهُمُ اللَّهُ ۚ وَهُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ (137)البقرة
بماذا الله عليم عليم بهؤلاء الناس يشاهدهم وسوف يسجل اذا اهتدوا او تولوا والله سميع يسمع هذا الحوار والجدل
وان تولوا فسيعلم الله فسيجعلهم في شقاق
فالله ينتظر ان يشاهدهم ماذا فعلوا ليقرر هل يجعلهم في شقاق ام لا
&&&&&&&&&&&&&&
الدليل نفي 8
مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِندَهُ إِلَّا بِإِذْنِهِ ۚ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ ۖ ﴿255 البقرة﴾
يعلم ما بين ايديهم وهم الشفعاء  والله قال يعلم بالماضي ولم يقل سيعلم في المستقبل والقصة برمتها تخص الشفعاء وليس لنا شأن بها

&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 9
هل الله يبشر للمستقبل بالمواليد أليست الآيات التالية من علم المستقبل....لا وخذوا الدليل
وَامْرَأَتُهُ قَائِمَةٌ فَضَحِكَتْ فَبَشَّرْنَاهَا بِإِسْحَاقَ وَمِن وَرَاءِ إِسْحَاقَ يَعْقُوبَ (71) قَالَتْ يَا وَيْلَتَىٰ أَأَلِدُ وَأَنَا عَجُوزٌ وَهَٰذَا بَعْلِي شَيْخًا ۖ إِنَّ هَٰذَا لَشَيْءٌ عَجِيبٌ (72) قَالُوا أَتَعْجَبِينَ مِنْ أَمْرِ اللَّهِ ۖ رَحْمَتُ اللَّهِ وَبَرَكَاتُهُ عَلَيْكُمْ أَهْلَ الْبَيْتِ ۚ إِنَّهُ حَمِيدٌ مَّجِيدٌ (73)هود
إِذْ قَالَتِ الْمَلَائِكَةُ يَا مَرْيَمُ إِنَّ اللَّهَ يُبَشِّرُكِ بِكَلِمَةٍ مِّنْهُ اسْمُهُ الْمَسِيحُ عِيسَى ابْنُ مَرْيَمَ وَجِيهًا فِي الدُّنْيَا وَالْآخِرَةِ وَمِنَ الْمُقَرَّبِينَ (45)ال عمران
نعم غيب المستقبل في الانجاب بيد الله فقط فالله بشر بإسحاق ويعقوب بترتيبهم الله
انظروا معي الله يقول ان زوجه ابراهيم مستغربه ومندهشة لأنها عجوز من المستحيل ان تلد فلا يوجد عندها دوره شهريه وزوجها شيخا كبير وهى تقول ان هذا الذين تقولونه يا ملائكة شيء عجيب كيف له ان يحصل
فالملائكة ترد عليكم وعلى زوجه ابراهيم
اتعجبون من امر الله هذا امر الله فكيف الذي امر لا يعرف ما كان امره فبشاره اسحاق ويعقوب هي بشارات ليس لعلم المستقبل ولكن بشارات لما اراده الله واقره
واراده ان يرجع لزوجه ابراهيم العجوز الدورة الشهرية من جديد
 فالذي فعل كل هذا لا يعلم ماذا يفعل وماذا سوف تنجب وهو من جعلها تنجب في الاصل
وايضاً لأن الله هو من يهب كما قال
يَهَبُ لِمَن يَشَاءُ إِنَاثًا وَيَهَبُ لِمَن يَشَاءُ الذُّكُورَ (49) أَوْ يُزَوِّجُهُمْ ذُكْرَانًا وَإِنَاثًا ۖ وَيَجْعَلُ مَن يَشَاءُ عَقِيمًا ۚ إِنَّهُ عَلِيمٌ قَدِيرٌ (50)الشورى
فالهبه هي عطيه والله يعلم متى سوف يعطيها فهذا علم الله بعطيته وليس علم المستقبل بعطيه غيره
وكذألك مريم بشراها بعيسي كان بترتيب وهبه من الله فهب لها عيسي والله يعلم متي سوف يهب وكذألك خطط لعيسي ليكون رسول  فيعلم متي سوف يأتي ويعلم في المستقبل متي سوف يبلغ الرسالة لان الله هو المخطط لكل  هذا
فهذا لا يعتد علم للمستقبل ولكن  علم  الله بما سوف يفعل هو

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 10
 تبشير المسلمين بفور الروم هل هذا علم للمستقبل
الم (1) غُلِبَتِ الرُّومُ (2) فِي أَدْنَى الْأَرْضِ وَهُم مِّن بَعْدِ غَلَبِهِمْ سَيَغْلِبُونَ (3) فِي بِضْعِ سِنِينَ ۗ لِلَّهِ الْأَمْرُ مِن قَبْلُ وَمِن بَعْدُ ۚ وَيَوْمَئِذٍ يَفْرَحُ الْمُؤْمِنُونَ (4) بِنَصْرِ اللَّهِ ۚ يَنصُرُ مَن يَشَاءُ ۖ وَهُوَ الْعَزِيزُ الرَّحِيمُ (5)الروم
نعم الروم غلبت ولكن بترتيب من الله غلبتها ونصرها والدليل في اخر الآية لله الامر من قبل ان يغلبوا ومن بعد ان ينتصروا
 فهذا ليس علم للغيب انما علم بما أقره الله اراده ورسمها كما يشاء من اجل اقامه الدين وتعليم المؤمنين الدروس كما غلبهم في حنين كان درس لهم مرتب
ودليل الثاني
 الله يقول في اخر الآية  بنصر الله لأن الامر مرتب من الله والله هو من  سينتصر فعلم الله ان قدرته مطلقه واذا اراد الله شيء كان فهذا يعتد من علم الله بماذا اراد ولا يعتد علم المستقبل

&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 11
قصه يوسف هل يوسف يعلم الغيب
وَقَالَ الْمَلِكُ إِنِّي أَرَىٰ سَبْعَ بَقَرَاتٍ سِمَانٍ يَأْكُلُهُنَّ سَبْعٌ عِجَافٌ وَسَبْعَ سُنبُلَاتٍ خُضْرٍ وَأُخَرَ يَابِسَاتٍ ۖ يَا أَيُّهَا الْمَلَأُ أَفْتُونِي فِي رُؤْيَايَ إِن كُنتُمْ لِلرُّؤْيَا تَعْبُرُونَ (43)
قَالَ تَزْرَعُونَ سَبْعَ سِنِينَ دَأَبًا فَمَا حَصَدتُّمْ فَذَرُوهُ فِي سُنبُلِهِ إِلَّا قَلِيلًا مِّمَّا تَأْكُلُونَ (47) ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَٰلِكَ سَبْعٌ شِدَادٌ يَأْكُلْنَ مَا قَدَّمْتُمْ لَهُنَّ إِلَّا قَلِيلًا مِّمَّا تُحْصِنُونَ (48) ثُمَّ يَأْتِي مِن بَعْدِ ذَٰلِكَ عَامٌ فِيهِ يُغَاثُ النَّاسُ وَفِيهِ يَعْصِرُونَ (49) وَقَالَ الْمَلِكُ ائْتُونِي بِهِ ۖ50 يوسف
وَقَالَ الْمَلِكُ ائْتُونِي بِهِ أَسْتَخْلِصْهُ لِنَفْسِي ۖ فَلَمَّا كَلَّمَهُ قَالَ إِنَّكَ الْيَوْمَ لَدَيْنَا مَكِينٌ أَمِينٌ (54) قَالَ اجْعَلْنِي عَلَىٰ خَزَائِنِ الْأَرْضِ ۖ إِنِّي حَفِيظٌ عَلِيمٌ (55)
لم يكن تأويل يوسف   علم للمستقبل ولكن كان علم الله بما سوف يفعله الله فالله هو من جعل الملك يحلم بهذا الحلم الذي هو جزء مما سوف يفعله الله في مصر
ولكن لماذا هل يوجد دليل ان هذا ترتيب الله
وَكَذَٰلِكَ مَكَّنَّا لِيُوسُفَ فِي الْأَرْضِ يَتَبَوَّأُ مِنْهَا حَيْثُ يَشَاءُ ۚ نُصِيبُ بِرَحْمَتِنَا مَن نَّشَاءُ ۖ وَلَا نُضِيعُ أَجْرَ الْمُحْسِنِينَ (56)
هذا هو الدليل كذألك تفيد بهذه الطريقة الحلم وحل الغز هو من صنع الله ليمكن الله يوسف
في الارض يتبوا فيها كما يشاء ويسيطر عليها كما يريد ويحكم فيها ويكون له كلمه  حتى يصبح رائس الخزينة والله يؤكد ان الله  يصيب برحمته من يشاء تعني ان الترتيب ترتيب الله ليصيب الله  يوسف برحمة الله لأن يوسف من المحسنين
فهل كان هذا علم للمستقبل ام كان علم لما رتبه الله والله اقر كذألك وبهذه الطريقة جعل يوسف كالملك
&&&&&&&&&&&&&&&&&&


دليل نفي 12
قصه نوح هل الله علم ان لم يؤمن احد الان من قوم نوح هل هذا علم ما  سوف يكون و للمستقبل
وَأُوحِيَ إِلَىٰ نُوحٍ أَنَّهُ لَن يُؤْمِنَ مِن قَوْمِكَ إِلَّا مَن قَدْ آمَنَ فَلَا تَبْتَئِسْ بِمَا كَانُوا يَفْعَلُونَ (36)هود
الحقيقة ان الله علم ان لن يؤمن احد بعد اليوم لان الله جعل على هؤلاء الظالمين شيء يمنعهم من الايمان مجددا
ودليلي
 يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۖ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ ۚ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاءُ (27)ابراهيم
فالله ضل هؤلاء الظالمين بكفرهم وتعنتهم مع نوح  فكانت النتيجة  انهم مستحيل ان يؤمنون من بعد ضلال الله لهم
فلذألك علم الله انهم لم يؤمنون مجددا وهذا ليس علم للمستقبل انما علم الله ان من  اضله لا يستطيع الايمان بعدها
أَتُرِيدُونَ أَن تَهْدُوا مَنْ أَضَلَّ اللَّهُ ۖ وَمَن يُضْلِلِ اللَّهُ فَلَن تَجِدَ لَهُ سَبِيلًا (88)النساء
من ضلل الله لا يستطيع نوح او أي احد ان يهديه وهذا ما وقع في قصه نوح
وَمَن يُرِدْ أَن يُضِلَّهُ يَجْعَلْ صَدْرَهُ ضَيِّقًا حَرَجًا كَأَنَّمَا يَصَّعَّدُ فِي السَّمَاءِ ۚ كَذَٰلِكَ يَجْعَلُ اللَّهُ الرِّجْسَ عَلَى الَّذِينَ لَا يُؤْمِنُونَ (125الانعام
فمن المستحيل ان بعد اليوم يؤمنون قوم نوح لأن الله ضللهم وجعلهم يشمئزون من الأيمان ومن نوح وقد قالوها صراحتا
قَالُوا لَئِنْ لَمْ تَنْتَهِ يَا نُوحُ لَتَكُونَنَّ مِنَ الْمَرْجُومِينَ  (116)

&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 13
وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الْأَقَاوِيلِ (44) لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ (45) ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ (46) فَمَا مِنكُم مِّنْ أَحَدٍ عَنْهُ حَاجِزِينَ (47) وَإِنَّهُ لَتَذْكِرَةٌ لِّلْمُتَّقِينَ (48) وَإِنَّا لَنَعْلَمُ أَنَّ مِنكُم مُّكَذِّبِينَ (49) وَإِنَّهُ لَحَسْرَةٌ عَلَى الْكَافِرِينَ (50) وَإِنَّهُ لَحَقُّ الْيَقِينِ (51) فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ (52)الحاقه
لنعلم هي ممدودة الاجل في المستقبل فالله يعلم ان منهم مكذبين الان
 ويعلم ما سوف يكون في المستقبل عندما يكذبون فيجب ان يكذبون في المستقبل في البداية حتي يستطيع الله ان يعرف ما بسرهم وما يخفون في سريرتهم حتى الله يطلع على سريرتهم
 و اقر الله من قبل انه يعلم سرهم وما تخفي الصدور فهذا ليس علم للمستقبل  انما علم الله لغيب الصدور في كل وقت بشرط ان يكون هناك شيء في الصدور
&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفى 14
هل الله اخبرنا بخراب بني اسرائيل
وَقَضَيْنَا إِلَىٰ بَنِي إِسْرَائِيلَ فِي الْكِتَابِ لَتُفْسِدُنَّ فِي الْأَرْضِ مَرَّتَيْنِ وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا (4) فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولَاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَّنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلَالَ الدِّيَارِ ۚ وَكَانَ وَعْدًا مَّفْعُولًا (5) ثُمَّ رَدَدْنَا لَكُمُ الْكَرَّةَ عَلَيْهِمْ وَأَمْدَدْنَاكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَجَعَلْنَاكُمْ أَكْثَرَ نَفِيرًا (6) إِنْ أَحْسَنتُمْ أَحْسَنتُمْ لِأَنفُسِكُمْ ۖ وَإِنْ أَسَأْتُمْ فَلَهَا ۚ فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ الْآخِرَةِ لِيَسُوءُوا وُجُوهَكُمْ وَلِيَدْخُلُوا الْمَسْجِدَ كَمَا دَخَلُوهُ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَلِيُتَبِّرُوا مَا عَلَوْا تَتْبِيرًا (7)الاسراء
بني اسرائيل ليسوا قوم تقليديين انه هم المختارون المفضلون
يَا بَنِي إِسْرَائِيلَ اذْكُرُوا نِعْمَتِيَ الَّتِي أَنْعَمْتُ عَلَيْكُمْ وَأَنِّي فَضَّلْتُكُمْ عَلَى الْعَالَمِينَ (47)البقرة
فلهذا حسابهم عسير لمعاصيهم لانهم يعلمون جيدا
ومن كثره معاصيهم وسخريتهم من رب العزة عندما قالوا *
وَادْخُلُوا الْبَابَ سُجَّدًا وَقُولُوا حِطَّةٌ نَّغْفِرْ لَكُمْ خَطَايَاكُمْ ۚ وَسَنَزِيدُ الْمُحْسِنِينَ (58) فَبَدَّلَ الَّذِينَ ظَلَمُوا قَوْلًا غَيْرَ الَّذِي قِيلَ لَهُمْ فَأَنزَلْنَا عَلَى الَّذِينَ ظَلَمُوا رِجْزًا مِّنَ السَّمَاءِ بِمَا كَانُوا يَفْسُقُونَ (59)البقرة
 لقد بدلوا قول الله وقالوا حنطه بدل حطه وكلمه حطه تعني حط عنا خطايانا ولكن حنطه هي للشعير والقمح
وكثير وكثير من افعالهم مع الله فالله له قانون ووعد هو
يُثَبِّتُ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا بِالْقَوْلِ الثَّابِتِ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۖ وَيُضِلُّ اللَّهُ الظَّالِمِينَ ۚ وَيَفْعَلُ اللَّهُ مَا يَشَاءُ (27)ابراهيم
فكان امر الله بعد هذا الكفر منهم ان يضلهم فيحق عليهم القول وكان هذا قضاء الله في الكتاب والله قال في اول الآية وقضينا اصبح هذا قضاء الله والله يعرف ما كان قاضي هو بنفسه ولا يعتد علم بالمستقبل ولكن علم بما قضى الله علي بني اسرائيل

 وهذا يعتد نوع من انواع التدخل في المستقبل لان الله اذا اراد الله شيء كان  فكتب الله  سوف يكون حتما عليكم انكم سوف تفسدن في الارض مرتان
فَإِذَا جَاءَ وَعْدُ أُولَاهُمَا بَعَثْنَا عَلَيْكُمْ عِبَادًا لَّنَا أُولِي بَأْسٍ شَدِيدٍ فَجَاسُوا خِلَالَ الدِّيَارِ ۚ وَكَانَ وَعْدًا مَّفْعُولًا (5)
العباد عباد الله والخطة كلها مرسومه من الله وحتى الوعد وعد الله  ولكن لماذا
وَإِذَا أَرَدْنَا أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا (16)
لأن الله يريد تدميرهم فهيء لهم العلو في الارض * وَلَتَعْلُنَّ عُلُوًّا كَبِيرًا * كما قال الله عن بني اسرائيل
ولكن لماذا حتى يهلكهم لأنهم بعد علوهم سوف يفسدون فيحق عليهم القول  فيحق لله ان يهلكهم بعدها وينتقم منهم
فهذا كله مرتب من الله ولا يعتد علم للمستقبل ولكن علم الله بما ارد سلفاً وقضاه به  وخطط له من قبل الله
 ان يأتي وعد الله  وحتى الله يقول وعده لأن الله هو من وعد وخطط للقصة كلها وارسل عباد الله لهم
فكيف بعد كل هذا تدعون ان الله يعلم المستقبل الذي لم يأتي
************************************
&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 15
هل الله يعرف موعد موت  الانسان
وَلِكُلِّ أُمَّةٍ أَجَلٌ ۖ فَإِذَا جَاءَ أَجَلُهُمْ لَا يَسْتَأْخِرُونَ سَاعَةً ۖ وَلَا يَسْتَقْدِمُونَ (34)الاعراف
هذه الآية لا تشير الى شيء على موعد موت الانسان
 ولكن هي تقول ان كل امه كمثال امه محمد وامه موسي وامه ابراهيم او ايه امه على الارض
 لها اجل وكلمه اجل تعني موعد مؤجل اما لانتقام الله منهم في الارض ان كانوا عاصين  او موعد حسابهم في السماء
فاذا اراد الله ان يحاسبهم لا يستطيعون تأخير موعد حسابهم او تقديم موعد حسابهم
وَأَنفِقُوا مِن مَّا رَزَقْنَاكُم مِّن قَبْلِ أَن يَأْتِيَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ فَيَقُولَ رَبِّ لَوْلَا أَخَّرْتَنِي إِلَىٰ أَجَلٍ قَرِيبٍ فَأَصَّدَّقَ وَأَكُن مِّنَ الصَّالِحِينَ (10) وَلَن يُؤَخِّرَ اللَّهُ نَفْسًا إِذَا جَاءَ أَجَلُهَا ۚ وَاللَّهُ خَبِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ (11)المنافقون
الله يقر ان الموت يأتي ولكن هل الموت يمشي على قدم ام يطير في  الهواء
ام يحل مكان الحياه فعكس كمله موت حياه
 وكما تقول جاءني مغص او مرض القلب فهل مرض القب الذي جاءك كان يطير ام يمشي
 فهذا اسلوب للكلام في حياتنا ولغتنا والله يحدثنا بأسلوب نفهمه
فاذا جاء احدكم الموت واحل مكان الحياه  بسبب ما مرض او جلطه او حادث سيارة فسوف يقول ربي لو تأجل موتي ومن منا لا يقول هذا ارجعني لم احضر لموتي الان
والله يقر اذا حان موعد خروج النفس واخذها لا يأخرها الله  لان كل الانفس مؤجله وكلمه مؤجله تعني انها كلها سوف يعيدها ربها اليه
لان كل نفس ذائقه الموت
ولا يوجد اشاره واحده لعلم الله بموعد موت أي انسان
قُلْ إِنَّ ٱلْمَوْتَ ٱلَّذِى تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُۥ مُلَٰقِيكُمْ ۖ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَىٰ عَٰلِمِ ٱلْغَيْبِ وَٱلشَّهَٰدَةِ فَيُنَبِّئُكُم بِمَا كُنتُمْ تَعْمَلُونَ(الجمعة - 8)
هذا ليس علم بالغيب ولكن علم المنطق لان كل نفس ذائقه الموت لأنهم ان طال بهم الدهر سوف يلتقون بالموت لا محال لان الله كتب هذا لكل البشر الحياه ومن ثما الموت
والى الجزء الرابع
نشرح به اكثر 15 دليل اخر لنصل لفهم ادق لكل ايه تشير الى ان الله يعلم المستقبل وهى اشارات بها من الخدع وسوف ابين لكم انها لا تعني هذا والأدلة من القران نفسه لان الله لا يخدعنا ولكن يضل بالقران كثير ويهدي كثير

تنويه لمن لم يشاهد الاجزاء السابقة عليه مشاهدتهم اولا
اهلا بكم في عالم القران الكريم الجزء الرابع
دليل نفي 16
هل الله يعلم مكان موتك
إِنَّ اللَّهَ عِندَهُ عِلْمُ السَّاعَةِ وَيُنَزِّلُ الْغَيْثَ وَيَعْلَمُ مَا فِي الْأَرْحَامِ ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ مَّاذَا تَكْسِبُ غَدًا ۖ وَمَا تَدْرِي نَفْسٌ بِأَيِّ أَرْضٍ تَمُوتُ ۚ إِنَّ اللَّهَ عَلِيمٌ خَبِيرٌ (34)لقمان
ان الله عنده فقط علم الساعة وهذا ليس علم للمستقبل ولكن علم لما اراده الله ووضع له الخرائط كما يريد وفي أي وقت
هُوَ الَّذِي خَلَقَكُم مِّن طِينٍ ثُمَّ قَضَىٰ أَجَلًا ۖ وَأَجَلٌ مُّسَمًّى عِندَهُ ۖ ثُمَّ أَنتُمْ تَمْتَرُونَ (2)الانعام
قضى اجلا تعني مواقيت انتهاء كل شيء في الارض من شمس وقمر وسماء وبحار
وبعدها اجل مسمى عنده وهو موعد حساب كل انسان
ان الله ينزل الغيث الذي يغيث البشر بعد دعائهم
ويعلم الله ما في الارحام وهذا لا يعتد علم للمستقبل لان الله يقول يعلم ما بداخل الارحام فيجب ان تحمل الارحام ليعلم ما بداخلها
وما تدري نفس ماذا تكسب غدا نعم ولم تشير الآية ان الله  يدري ام لا
وما تدري النفس البشرية اين سوف تموت ولم تشير الآية ان الله يدري باي ارض تموت لان هذا مستقبل والله لا يعلمه ولا نحن نعلمه
وختم الله الآيات بأن الله عليم خبير عليم بالأرحام وما بداخلها
وخبير بمن يستحق العيث وخبير بموعد يوم القيامة وخبير بما في الارحام
اما النفس ومكان موتها لا يوجد احد خبير والله لم يشير الى معرفه احد مكان موته لأنه حدث مستقبلي

&&&&&&&&&&&&&&&&&&

دليل نفي 17
أَلَمْ يَعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُمْ وَأَنَّ اللَّهَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (78)التوبة
علام الغيوب في الآية هو سرهم ونجواهم وما يكتمون وكل شيء موجود ولكن غائب ولا تعني ان الله يعلم شيء لم يكن موجود من الاصل مثل المستقبل
او ما سيسرون او ما سيتناجون لأن الآية لم تقول هذا ؟؟؟؟؟

&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 18
يوم القيامة لماذا الله يعلم ما سوف يكون في يوم القيامة الم يكن هذا علم للمستقبل قبل ان يحدث 
يَوْمَئِذٍ يَتَّبِعُونَ الدَّاعِيَ لَا عِوَجَ لَهُ ۖ وَخَشَعَتِ الْأَصْوَاتُ لِلرَّحْمَٰنِ فَلَا تَسْمَعُ إِلَّا هَمْسًا (108) يَوْمَئِذٍ لَّا تَنفَعُ الشَّفَاعَةُ إِلَّا مَنْ أَذِنَ لَهُ الرَّحْمَٰنُ وَرَضِيَ لَهُ قَوْلًا (109) يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلَا يُحِيطُونَ بِهِ عِلْمًا (110)طه
البشر منزوعة الإرادة في يوم القيامة والإرادة فقط لله
لذألك يخبرنا الله عن يوم القيامة بتفاصيله لان الله هو المتحدث وخشعت الاصوات للرحمان
البشر يوم القيامة يتبعون الداعي الذي يدعوهم للاصطفاف للحساب لا عوج  له تعني  لا يميز بين غني وفقير ورائيس وقوى الكل مثل بعضه في صفوفهم
 يعلم الله ما بين ايديهم الان وما يفكرون وهم في حضرت الرحمان وما خلفهم تعني وما تركوه ورائهم من اعمال
ولا يستطيعون ان يحيطوا بالله علما تعني لا يستطيعوا ان يعرفون ما يفكر به الله او  ماذا سوف يفعل بهم
فلذألك الله يعلم كل شيء عن يوم القيامة لأن الله هو الملك واصبح الله هو الذي له الإرادة  الوحيد بعد ما ازال اراده الانسان
ولمزيد من الأدلة
وَقَالُوا لِجُلُودِهِمْ لِمَ شَهِدتُّمْ عَلَيْنَا ۖ قَالُوا أَنطَقَنَا اللَّهُ الَّذِي أَنطَقَ كُلَّ شَيْءٍ وَهُوَ خَلَقَكُمْ أَوَّلَ مَرَّةٍ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (21)فصلت
فحتي الجلود فقدت الإرادة والكل  يتحدث بأراده الله فالله انطق كل شيء



ولمزيد من الأدلة
وَإِذْ أَخَذَ رَبُّكَ مِن بَنِي آدَمَ مِن ظُهُورِهِمْ ذُرِّيَّتَهُمْ وَأَشْهَدَهُمْ عَلَىٰ أَنفُسِهِمْ أَلَسْتُ بِرَبِّكُمْ ۖ قَالُوا بَلَىٰ ۛ شَهِدْنَا ۛ أَن تَقُولُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ إِنَّا كُنَّا عَنْ هَٰذَا غَافِلِينَ (172)الاعراف
النفس عندما تخرج من الجسد ليس لها اراده  غير اراده الله وقول الحق
فلذألك قالت النفس ان الله ربها وشهدت بالرغم ان النفس  في الجسد تكفر بالله
فعندما تخرج النفس يعلم الله ماذا سوف تقول وماذا سوف تفعل في يوم الحساب
لأنها فقدت الإرادة  بعد  خروجها من الجسد كما خلقها اول مره
هل علمتم لماذا يعلم الله قول اهل النار واهل الجنة وكل  شيء في يوم القيامة وبعدها لأن الله هو مالك يوم الدين وكل الانفس خارج جسدها وارادتها
وسوف يعيد الله الإرادة من جديد لأصحاب النار واصحاب الجنة بعد حسابهم على الميزان   
كُلَّمَا أَرَادُوا أَن يَخْرُجُوا مِنْهَا مِنْ غَمٍّ أُعِيدُوا فِيهَا وَذُوقُوا عَذَابَ الْحَرِيقِ (22)الحج
ولكن هل هذه الآية تخبرنا ان الله علم انهم ارادوا  ان يخرجون من العزاب
نعم الله علم ونحن نعلم وكل انسان سوف  تضعه  في العذاب  سوف يحاول  الخروج وهذا ليس علم للغيب انما طبيعة البشر التي يعلم بها الله
أَلَا يَعْلَمُ مَنْ خَلَقَ وَهُوَ اللَّطِيفُ الْخَبِيرُ (14)الملك
هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنشَأَكُم مِّنَ الْأَرْضِ وَإِذْ أَنتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ ۖ فَلَا تُزَكُّوا أَنفُسَكُمْ ۖ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَىٰ (32)النجم

فالله جعل قاعده للإنسان لا تتغير وهى ردود افعال واقوال البشر في المواقف كمثال
وَلَئِنْ أَذَقْنَا الْإِنسَانَ مِنَّا رَحْمَةً ثُمَّ نَزَعْنَاهَا مِنْهُ إِنَّهُ لَيَئُوسٌ كَفُورٌ (9) وَلَئِنْ أَذَقْنَاهُ نَعْمَاءَ بَعْدَ ضَرَّاءَ مَسَّتْهُ لَيَقُولَنَّ ذَهَبَ السَّيِّئَاتُ عَنِّي ۚ إِنَّهُ لَفَرِحٌ فَخُورٌ (10)هود
الله يقول الانسان ولم يحدد اى انسان معين وهذا ما يفيد ان الله يعلم ان ردود افعال البشر في المواقف واحده وقولهم واحد
وَنَادَىٰ أَصْحَابُ النَّارِ أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أَنْ أَفِيضُوا عَلَيْنَا مِنَ الْمَاءِ أَوْ مِمَّا رَزَقَكُمُ اللَّهُ ۚ قَالُوا إِنَّ اللَّهَ حَرَّمَهُمَا عَلَى الْكَافِرِينَ (50)الاعراف
ومن منا لا يعطش وينفق كل ماله وهو في النار من اجل قطره ماء فهل هذا غيب المستقبل ام طبيعة بشريه

فهذه ردود افعال تتكر اذا أي انسان تعرض لنفس الموقف وهو في العذاب والنار اشد حرا فيفكر كلما توقف العذاب ان يشرب ومن منا لا يعطش
فهل هذا علم للمستقبل لما سوف يقال ام علم بالبشر والله يعلم من خلق
والانسان مثل بعضه في ردود افعاله وغيرها

 وهذه مزيد من الأدلة
وَخُلِقَ الْإِنْسَانُ ضَعِيفًا ﴿٢٨ النساء﴾
وَإِذَا مَسَّ الْإِنْسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنْبِهِ أَوْ قَاعِدًا ﴿١٢ يونس﴾
وَلَئِنْ أَذَقْنَا الْإِنْسَانَ مِنَّا رَحْمَةً ثُمَّ نَزَعْنَاهَا مِنْهُ إِنَّهُ لَيَئُوسٌ ﴿٩ هود﴾
إِنَّ الْإِنْسَانَ لَظَلُومٌ كَفَّارٌ ﴿٣٤ ابراهيم﴾
خَلَقَ الْإِنْسَانَ مِنْ نُطْفَةٍ فَإِذَا هُوَ خَصِيمٌ مُبِينٌ ﴿٤ النحل﴾
وَيَدْعُ الْإِنْسَانُ بِالشَّرِّ دُعَاءَهُ بِالْخَيْرِ ﴿١١ الإسراء﴾
وَكَانَ الْإِنْسَانُ عَجُولًا ﴿١١ الإسراء﴾
وَكَانَ الْإِنْسَانُ أَكْثَرَ شَيْءٍ جَدَلًا ﴿٥٤ الكهف﴾
إِنَّ الْإِنْسَانَ لَكَفُورٌ ﴿٦٦ الحج﴾
وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا ﴿٧٢ الأحزاب﴾
ويوجد من اقوال يوم القيامة التي هي كلها منطقيه وكلنا سوف يقولها وليست غيب للمستقبل بمقدار ان الانسان انسان يكون مردود افعاله واحده في اشاء معينه
كما يصيبك وجع تقول أي
وَنُودُوا أَنْ تِلْكُمُ الْجَنَّةُ أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ ﴿43 الأعراف﴾
المتكلم هم الملائكة بأمر الله
وَنَادَىٰ أَصْحَابُ الْجَنَّةِ أَصْحَابَ النَّارِ أَنْ قَدْ وَجَدْنَا مَا وَعَدَنَا رَبُّنَا حَقًّا ﴿44 الأعراف﴾
فهذا هو الانسان الفرح الفخور كما وصفه الله من قبل يتفاخر ويفرح
وَنَادَوْا أَصْحَابَ الْجَنَّةِ أَنْ سَلَامٌ عَلَيْكُمْ ﴿46 الأعراف﴾
المتكلم الملائكة بأمر الله
ادْخُلُوا الْجَنَّةَ لَا خَوْفٌ عَلَيْكُمْ وَلَا أَنْتُمْ تَحْزَنُونَ ﴿49 الأعراف﴾
المتكلم الملائكة بأمر الله
الْحَمْدُ لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ وَجَعَلَ الظُّلُمَاتِ وَالنُّورَ ۖ ثُمَّ الَّذِينَ كَفَرُوا بِرَبِّهِمْ يَعْدِلُونَ (1)
هل يستطيع  أي شخص يقول لى من الذي يعدل بالتحديد ام ان الآيات عامه
لكل من كفر بالله فيساوي بين خلق الله للسماء والارض والظلمات والنور بأي احد غير الله يتخذه ندا او شريك او اله فهل خلق مثل السماء والارض
حتي يعدل ما بينهم
ومن منا لا يعطش وينفق كل ماله وهو في النار من اجل قطره ماء فهل هذا غيب المستقبل ام طبيعة بشريه
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 18
الم يخبرنا الله ان ابي لهم في النار وهذا علم للمستقبل
تَبَّتْ يَدَا أَبِي لَهَبٍ وَتَبَّ (1) مَا أَغْنَىٰ عَنْهُ مَالُهُ وَمَا كَسَبَ (2) سَيَصْلَىٰ نَارًا ذَاتَ لَهَبٍ (3) المسد
الله قال سيصلى نار نعم هذا ليس علم للمستقبل ولكن علم الله بماذا سوف يفعل بما اراد الله
 وقال الله ايضاً للكافرين سيصلون سعيرا كل الكافرين وليس ابي لهم فقط
 حسب الخطة الموضوعة في الحساب
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 19
الله اخبرنا عن اصحاب الجنة واصحاب النار ماذا سوف يقولون الم يكن هذا اخبار عن المستقبل
وَجَاءَ مِنْ أَقْصَى الْمَدِينَةِ رَجُلٌ يَسْعَىٰ قَالَ يَا قَوْمِ اتَّبِعُوا الْمُرْسَلِينَ (20) اتَّبِعُوا مَن لَّا يَسْأَلُكُمْ أَجْرًا وَهُم مُّهْتَدُونَ (21) وَمَا لِيَ لَا أَعْبُدُ الَّذِي فَطَرَنِي وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ (22) أَأَتَّخِذُ مِن دُونِهِ آلِهَةً إِن يُرِدْنِ الرَّحْمَٰنُ بِضُرٍّ لَّا تُغْنِ عَنِّي شَفَاعَتُهُمْ شَيْئًا وَلَا يُنقِذُونِ (23) إِنِّي إِذًا لَّفِي ضَلَالٍ مُّبِينٍ (24) إِنِّي آمَنتُ بِرَبِّكُمْ فَاسْمَعُونِ (25) قِيلَ ادْخُلِ الْجَنَّةَ ۖ قَالَ يَا لَيْتَ قَوْمِي يَعْلَمُونَ (26) بِمَا غَفَرَ لِي رَبِّي وَجَعَلَنِي مِنَ الْمُكْرَمِينَ (27) يس
هذا الرجل قتل والله اخبرنا بالقصة كما اخبرنا بقصص الأولون ولا يوجد مستقبل حيث ان الصالحين المجاهدين مثل هذا الرجل عندما يقتلون يذهبون الى الجنة مباشره والله نقل هذه الكلام من هذا الرجل الصالح وهو في الجنة  لأن الرجل انتقل مباشرته بعد قتله الى الجنة لأنه مات في سبيل الله
وَلَا تَحْسَبَنَّ الَّذِينَ قُتِلُوا فِي سَبِيلِ اللَّهِ أَمْوَاتًا ۚ بَلْ أَحْيَاءٌ عِندَ رَبِّهِمْ يُرْزَقُونَ (169) فَرِحِينَ بِمَا آتَاهُمُ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ وَيَسْتَبْشِرُونَ بِالَّذِينَ لَمْ يَلْحَقُوا بِهِم مِّنْ خَلْفِهِمْ أَلَّا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ (170)ال عمران
فهذا الرجل حي وفرح بما اتاه الله وغفر له لذألك يقول يا ليت قومي يعلمون
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 20
الم يكن الله يعلم علم المستقبل من ما يصيبنا من مصائب هل يعتد هذا علم المستقبل
إِن تُصِبْكَ حَسَنَةٌ تَسُؤْهُمْ ۖ وَإِن تُصِبْكَ مُصِيبَةٌ يَقُولُوا قَدْ أَخَذْنَا أَمْرَنَا مِن قَبْلُ وَيَتَوَلَّوا وَّهُمْ فَرِحُونَ (50) قُل لَّن يُصِيبَنَا إِلَّا مَا كَتَبَ اللَّهُ لَنَا هُوَ مَوْلَانَا ۚ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ (51)التوبة
الحقيقة كما قلت من قبل ان هذه الآية تتكلم عن مؤمنين مكة فقط وبالتحديد عن الحرب والنصر والهزيمة
ولكن كثير من الناس يعتقدون بها من غير علم على انها تقر ان الله كتب كل شيء لنا في المستقبل
نعم الله كتب عليك اذا اسئت مع الله والناس سوف تنزل عليك المصائب
مَا أَصَابَ مِن مُّصِيبَةٍ فِي الْأَرْضِ وَلَا فِي أَنفُسِكُمْ إِلَّا فِي كِتَابٍ مِّن قَبْلِ أَن نَّبْرَأَهَا ۚ إِنَّ ذَٰلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرٌ (22) لِّكَيْلَا تَأْسَوْا عَلَىٰ مَا فَاتَكُمْ وَلَا تَفْرَحُوا بِمَا آتَاكُمْ ۗ وَاللَّهُ لَا يُحِبُّ كُلَّ مُخْتَالٍ فَخُورٍ (23)الحديد
المصائب هي من صنع الله فالله ان لم يتدخل لم تحل بنا المصائب
في الارض مثل الزلازل والبراكين والتسونامي وايضاً يصيبنا في انفسنا فتزلزل انفسنا بالمصائب
وكمثال على مصائب النفس
إِذْ جَاءُوكُم مِّن فَوْقِكُمْ وَمِنْ أَسْفَلَ مِنكُمْ وَإِذْ زَاغَتِ الْأَبْصَارُ وَبَلَغَتِ الْقُلُوبُ الْحَنَاجِرَ وَتَظُنُّونَ بِاللَّهِ الظُّنُونَا (10) هُنَالِكَ ابْتُلِيَ الْمُؤْمِنُونَ وَزُلْزِلُوا زِلْزَالًا شَدِيدًا (11)الاحزاب
لقد زلزلت انفس هؤلاء المؤمنين فهذه مصيبه حلت بنفسهم فالله هو من ابراها من السماء  وكتبها عليهم ان الله على ذألك يسير
والمصائب سوف تأتي  حتى لا يكون الانسان مختال فخور في ارضه مثل امريكا او اليابان فيأتي اليابانيون زلزال تدمر ما يصنعون
 ويأتي انسان متفاخر مصيبه في امواله او عمله او مشاريعه  فتزلزل نفسه حتى لا يكون مختال فخور
1* لكي لا تأسوا على ما فاتكم فتعلمون ان الله هو من اصابكم بهذه المصيبة
التي فوتت عليكم المكاسب واللحظات السعيدة او أي شيء فيه خير
2*  ولا تفرحون بما اتاكم فتعلمون ان الله يمكن ان يأخذه منكم
فهذا لا يعتد علم المستقبل ولكن هو علم لما سوف يفعله الله لأن الله هومن ينزل المصيبة ويعلم متي سوف يقرر نزولها
وَمَا أَصَابَكُم مِّن مُّصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَن كَثِيرٍ (30)الشورى
فالمصيبة من عند الله ولكن بسبب اعمال البشر واذا اقرينا ان المصيبة تنزل وتقر من قبل الله فبالتأكيد هو يعلم متي سوف ينزلها لأن الله هو من  صنعها وخطط  لها ولا يعتد علم للمستقبل انما علم  لما اراده الله
ويوجد لفته الله لا ينزل المصيبة الا بعد معصيه البشر نصل الى ان حتى المصيبة لا يعلمها الله مسبقا الا عندما تعصي البشر فيقرر كتابتها ونزولها  بعد معصيه البشر
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 21
الله علام الغيوب الم يكن هذا علم للمستقبل
يَوْمَ يَجْمَعُ اللَّهُ الرُّسُلَ فَيَقُولُ مَاذَا أُجِبْتُمْ ۖ قَالُوا لَا عِلْمَ لَنَا ۖ إِنَّكَ أَنتَ عَلَّامُ الْغُيُوبِ (109)المائدة
نعم الرسل لا تعلم ماذا كان جواب قومهم لان الجواب الصادق في سريرتهم وما يكتمون وهذا لا يعلمه الا الله علام الغيوب مثل يعلم سركم وجهركم ونجواكم وما تخفون وما تعلنون
والآية لا تعني ان الله يعلم شيء لم يكن موجود فكلها وقائع تمت ولكن نتيجتها يعلمها الله لان الله فقط يعلم السر وما اخفي فحاسب الناس على نواياهم التي
 لا يعلمها الا الله

&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفى 22
هل الله عز وجل  يعلم المستقبل ومحمد عليه السلام لا يعلمه
قُل لَّا أَمْلِكُ لِنَفْسِي نَفْعًا وَلَا ضَرًّا إِلَّا مَا شَاءَ اللَّهُ ۚ وَلَوْ كُنتُ أَعْلَمُ الْغَيْبَ لَاسْتَكْثَرْتُ مِنَ الْخَيْرِ وَمَا مَسَّنِيَ السُّوءُ ۚ إِنْ أَنَا إِلَّا نَذِيرٌ وَبَشِيرٌ لِّقَوْمٍ يُؤْمِنُونَ (188)الاعراف
الرسول  لا يعلم الغيب ولكن غيب ماذا  غيب الخير والسوء
والخير يتلخص ان يوجد قافله موجوده بالفعل ولكن لا يعلم الرسول كم سوف تربح حتى يشارك بها
والسوء موجود حيث ان اهل مكة يحيطون بالرسول  من كل جانب
فالمؤامرة موجوده واعدت ولكن الرسول لا يعلم متى واين سوف تنفذ وما هو مضمونها حتى يتفاداها
اما النفع والضرر لمحمد عليه السلام لا يملكه غير الله لأن الله هو من يسير الرسل لما يريد والله يقر بهذا الا ما شاء الله
واما قصه انه لا يعلم الغيب
 فأهل مكة واهل الارض يعتقدون ان المستقبل غيب وهو يقول ان محمد لا يعلمه
ولم يقل الله ان محمد لا يعلم الغيب  والله هو من يعلمه
ولكن محمد يرد على اهل مكة بفكرهم

&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 23
هل الله عنما قال وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ الم يكن هذا علم للماضي والمستقبل والحاضر ام ماذا ؟؟؟؟
وَإِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَبَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ سَرِّحُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ ۚ وَلَا تُمْسِكُوهُنَّ ضِرَارًا لِّتَعْتَدُوا ۚ وَمَن يَفْعَلْ ذَٰلِكَ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ ۚ وَلَا تَتَّخِذُوا آيَاتِ اللَّهِ هُزُوًا ۚ وَاذْكُرُوا نِعْمَتَ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَمَا أَنزَلَ عَلَيْكُم مِّنَ الْكِتَابِ وَالْحِكْمَةِ يَعِظُكُم بِهِ ۚ وَاتَّقُوا اللَّهَ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (231)البقرة
الله بكل شيء في الطلاق عليم وليس بكل شيء بالمطلق كالمستقبل ولكن احداث الطلاق بالماضي والحاضر الله يعلمها
فالله في الآيات يتكلم ان يعلم
1 هل انتظرتما بلوغ الاجل
2هل امسكت الزوجة بالمعروف
3 هل سرحت الزوجة بالمعروف
4هل مسكتها ضرار لتعتدى على ادميتها
5هل اتخذتم آيات الله هزوا
كل هذه الاشياء الله سبحانه وتعالى عليم بها  
ولم يكن * وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ * مفتوحه تنزعها من سيافها وتفهمها من دون ادلتها ومعطياتها التي جاءت معها في السياق
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 24
هُوَ الَّذِي خَلَقَ لَكُم مَّا فِي الْأَرْضِ جَمِيعًا ثُمَّ اسْتَوَىٰ إِلَى السَّمَاءِ فَسَوَّاهُنَّ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ ۚ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (29)البقرة
الله يتكلم عن علم الخلق كيف خلق والطريقة وغيرها من طرق الصناعة
فالله علم بكل شيء  في خلق الارض  وما فيها من اشجار وبحار وغيره وعلم بطرقه خلق  السماوات وطبقاتها 
فالله يعلم كل شيء في الخلق نعم لان الله هومن خلق فكيف لا يعلمن خلق
فهذا العلم علم مطلق لما خلق الله  والآية لا تشير الى شيء اخر
ولم يكن * ۚ وَهُوَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ * مفتوحه تنزعها من سيافها وتفهمها من دون ادلتها ومعطياتها التي جاءت معها في السياق
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 25
 هل الله يعرف ان ادم سوف يعصي وكيف استشفت الملائكة ان الانسان سوف يعصي
وَإِذْ قَالَ رَبُّكَ لِلْمَلَائِكَةِ إِنِّي جَاعِلٌ فِي الْأَرْضِ خَلِيفَةً ۖ قَالُوا أَتَجْعَلُ فِيهَا مَن يُفْسِدُ فِيهَا وَيَسْفِكُ الدِّمَاءَ وَنَحْنُ نُسَبِّحُ بِحَمْدِكَ وَنُقَدِّسُ لَكَ ۖ قَالَ إِنِّي أَعْلَمُ مَا لَا تَعْلَمُونَ (30) وَعَلَّمَ آدَمَ الْأَسْمَاءَ كُلَّهَا ثُمَّ عَرَضَهُمْ عَلَى الْمَلَائِكَةِ فَقَالَ أَنبِئُونِي بِأَسْمَاءِ هَٰؤُلَاءِ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (31) قَالُوا سُبْحَانَكَ لَا عِلْمَ لَنَا إِلَّا مَا عَلَّمْتَنَا ۖ إِنَّكَ أَنتَ الْعَلِيمُ الْحَكِيمُ (32) قَالَ يَا آدَمُ أَنبِئْهُم بِأَسْمَائِهِمْ ۖ فَلَمَّا أَنبَأَهُم بِأَسْمَائِهِمْ قَالَ أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ (33)البقرة
 1* ان الله يعلم ولكن ماذا يعلم
 يعلم فقط ما بداخل الملائكة وداخل البشر  
ويعلم غيب السماوات والارض ما في السماوات من اشياء تصعد وتنزل ونجوم وغيره والارض وما بداخل البحار
فالكل يظن ان كلمه اعلم  هي تعني يعلم كل شيء حتى المستقبل الغير موجود هذا غير صحيح لأن الله اخبرنا ماذا يعلم بالتحديد 
إِنِّي أَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَأَعْلَمُ مَا تُبْدُونَ وَمَا كُنتُمْ تَكْتُمُونَ
لا يعلم المستقبل يعلم فقط ما بداخلهم ويسرون به او يكتمونه ويعلم ماذا يحدثون بصوتهم والآيات لا تشير الى أي علم  للمستقبل بالمرة او أي اشاره ان ادم سوف يعصي ربه
ولكن كيف عرفت الملائكة ماذا سوف يفعل هذا الخليفة الجديد
اولا يجب ان نتفق ان الملائكه كانت تخمن فقط وليست ميقنه والدليل
إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ * هذا جواب الله على الملائكة التي ظنت انها تعلم كل شيء
وتأكيد انهم غير صادقين لانهم رجعوا بعدها واعترفوا
قَالُوا سُبْحَانَكَ لَا عِلْمَ لَنَا إِلَّا مَا عَلَّمْتَنَا
ويظل السؤال المحير كيف استشفت الملائكة بأن هذا الخليفة لم يكن مطيع
الملائكة قالت ان ادم سوف يفسد لان ادم  سوف يكون خليفه
 فلا يوجد خليفه يستطيع ان يجمح جماح نفسه غير الله
 وهذا الخليفة له ( نفس وله روح ) و ( الله له نفس وله روح ) ولكن ما الفرق بينهم الفرق هو
 ان الله كتب على نفسه الرحمة اما ادم له نفس يخلف الله ولكن له مطلق الحرية ولا يوجد عليه قيد بعكس الله الذي وضع عليه من اول يوم القيود
فالملائكة تعلم لماذا الله لا يفسد ولا ينتقم ولا يظلم لان الله مقيد بقيود من ضمنها الرحمة فالملائكة تعلم هذا عن الله مسبقا  كما نحن نعلم هذا عن الله  الان
فلو ازلنا قيود الله لكان الله  شيء اخر ليس كما هو عليه الان
2* ولكن هل الله خلق الارض قبل ادم
 وهل الله يعلم  ان ادم سوف يعصى ويعيش في الارض
الحقيقة ان الارض والجنة شيء واحد فالجنه كانت على الارض
الارض هي الجنة والجنة ارض وكثير في القران يقول الله عن البستان جنه وحتي في يوم القيامة يوم يبدل الارض غير الارض فيكون يوم المحشر على ارض فكلمه ارض واسعه اما كلمه جنه لا تعني ارض بمقدار انها تعني نعيم ورخاء العيش
التي تجعلك تجن من جمالها
فهذا لا يعني ان الله كان يعرف مسبقا ان ادم سوف يعيش في الارض 
لأن الجنة في الارض
فالله خلق الارض وبها قطعه اسمها  الجنة ووهبها لادم وزوجه  يعيشون بها ولا يعطشون ولا يجوعن ولا يتعرون
يَا قَوْمِ ادْخُلُوا الْأَرْضَ الْمُقَدَّسَةَ الَّتِي كَتَبَ اللَّهُ لَكُمْ ﴿21 المائدة﴾
هذه الآية تثبت ان أي مكان يستطيع الانسان العيش به يكون ارض
لَقَدْ كَانَ لِسَبَإٍ فِي مَسْكَنِهِمْ آيَةٌ جَنَّتَانِ عَنْ يَمِينٍ وَشِمَالٍ ﴿15 سبإ﴾
وهذه ارض ولكن بها رخاء لملكه سبا والله سماها جنه
وَفِي الْأَرْضِ قِطَعٌ مُّتَجَاوِرَاتٌ وَجَنَّاتٌ مِّنْ أَعْنَابٍ وَزَرْعٌ وَنَخِيلٌ صِنْوَانٌ وَغَيْرُ صِنْوَانٍ يُسْقَىٰ بِمَاءٍ وَاحِدٍ وَنُفَضِّلُ بَعْضَهَا عَلَىٰ بَعْضٍ فِي الْأُكُلِ ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَعْقِلُونَ (4)الرعد
وهذا اكبر دليل ان الجنة كانت على الارض قطعه من الارض بها النخيل والاعناب وكل المزروعات
نصل الى ان الله لم يعرف ان ادم سوف يعصي وكان ادم  في الارض وبالتحديد  منطقه اسمها الجنة
 فلما عصي هبط من منطقه الجنة المرتفعة الى منطقه في الارض غير مأهوله للعيش لكي  يشقى
فَقُلْنَا يَا آدَمُ إِنَّ هَٰذَا عَدُوٌّ لَّكَ وَلِزَوْجِكَ فَلَا يُخْرِجَنَّكُمَا مِنَ الْجَنَّةِ فَتَشْقَىٰ (117) إِنَّ لَكَ أَلَّا تَجُوعَ فِيهَا وَلَا تَعْرَىٰ (118) وَأَنَّكَ لَا تَظْمَأُ فِيهَا وَلَا تَضْحَىٰ (119)طه
كان ادم يعيش على الارض  بمنطقه مرتفعة بها كل الطعام والثمار وبها اللباس وبها الماء والظلال
قَالَ اهْبِطُوا بَعْضُكُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ ۖ وَلَكُمْ فِي الْأَرْضِ مُسْتَقَرٌّ وَمَتَاعٌ إِلَىٰ حِينٍ (24)الاعراف
فلما عصي هبط من هذا المكان المرتفع الى المكان المنخفض في نفس الارض  ليشقى ويبحث عن الطعام والشراب واللباس والظل 
فالهبوط من مكان مرتفع كالتلة او ارض مرتفعة وليس الهبوط يعني من السماء الى الارض
اهْبِطُوا مِصْرًا فَإِنَّ لَكُم مَّا سَأَلْتُمْ 61 البقره
هل بني اسرائيل سوف يهبطون مليارات الكيلومترات ام ان الهبوط هو من فلسطين التي ترتفع عن مصر بحوالي كيلو ونصف
كَمَثَلِ جَنَّةٍ بِرَبْوَةٍ أَصَابَهَا وَابِلٌ فَآتَتْ أُكُلَهَا ضِعْفَيْنِ ﴿265 البقرة﴾

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&



دليل نفي 26
لماذا نشعر في كثير من الآيات ان الله يعلم عن الرسل المستقبل
وعلى سبيل المثال قصه موسي مرتبه من قبل الله
 والله يعلم عنها كل شيء ليس لعلم الله المستقبل ولكن لعلم  الله بماذا خطط للرسل
إِذْ تَمْشِي أُخْتُكَ فَتَقُولُ هَلْ أَدُلُّكُمْ عَلَىٰ مَن يَكْفُلُهُ ۖ فَرَجَعْنَاكَ إِلَىٰ أُمِّكَ كَيْ تَقَرَّ عَيْنُهَا وَلَا تَحْزَنَ ۚ وَقَتَلْتَ نَفْسًا فَنَجَّيْنَاكَ مِنَ الْغَمِّ وَفَتَنَّاكَ فُتُونًا ۚ فَلَبِثْتَ سِنِينَ فِي أَهْلِ مَدْيَنَ ثُمَّ جِئْتَ عَلَىٰ قَدَرٍ يَا مُوسَىٰ (40) وَاصْطَنَعْتُكَ لِنَفْسِي (41)طه
قتل موسي للمصري من  فتن  الله  هو من فتن موسي فتونا 
وحتى اقامه موسي في مدين  كان بترتيب الله لان الله يقول جئت على قدر يا موسي  نصل ان  القصة كلها مرتبه من الله ليصنع موسى لنفسه والنفس هنا هى نفس الله

&&&&&&&&&&&&&&&&&

دليل نفي 27
الله يقر ان هو الوحيد الذي يعلم غيب السماوات والارض ولكن في السماوات يوجد غيب مستقبلي مثل الرزق الم يكن هذا علم للمستقبل
أَمَّن يَبْدَأُ الْخَلْقَ ثُمَّ يُعِيدُهُ وَمَن يَرْزُقُكُم مِّنَ السَّمَاءِ وَالْأَرْضِ ۗ أَإِلَٰهٌ مَّعَ اللَّهِ ۚ قُلْ هَاتُوا بُرْهَانَكُمْ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ (64) قُل لَّا يَعْلَمُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ الْغَيْبَ إِلَّا اللَّهُ ۚ وَمَا يَشْعُرُونَ أَيَّانَ يُبْعَثُونَ (65)النمل
هذا الغيب هو موجود وهو خلق السماء وكيف خلقت وطريقه انزال الرزق
وكل هذا موجود وحاضر
اما انزل الرزق فهو مستقبل فهل الله يعلم المستقبل لا وخذو الدليل
اللَّهُ يَبْسُطُ الرِّزْقَ لِمَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ وَيَقْدِرُ لَهُ ۚ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (62)العنكبوت
الله بكل شيء عليم وكلمه شيء يجب ان يكون هناك شيء ليعلمه الله وفي الآية الرزق ومقاديره الذي علم بها الله لأن الله هو في الاصل من رسم خريطتها وهذا لا يعتد علم مستقبل لأن المستقبل لم يكن موجود من الاصل وليس له شيء هو فراغ كالورقة البيضاء لم يكتب بها شيء لان اليوم لم يأتي بعد
ولكن الله يعلم من سوف يرزق يوم بيوم حسب اعماله ويقدر على رزقه يومين حسب اعماله
فهذا ليس علم للمستقبل ولكن علم لما يريد الله
وَفِي السَّمَاءِ رِزْقُكُمْ وَمَا تُوعَدُونَ (22)الذريات



&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 28
الله اخبر لوط ان زوجته سوف تهلك الم يكن هذا علم للمستقبل 
قَالُوا يَا لُوطُ إِنَّا رُسُلُ رَبِّكَ لَنْ يَصِلُوا إِلَيْكَ فَأَسْرِ بِأَهْلِكَ بِقِطْعٍ مِنَ اللَّيْلِ وَلَا يَلْتَفِتْ مِنْكُمْ أَحَدٌ إِلَّا امْرَأَتَكَ إِنَّهُ مُصِيبُهَا مَا أَصَابَهُمْ إِنَّ مَوْعِدَهُمُ الصُّبْحُ أَلَيْسَ الصُّبْحُ بِقَرِيبٍ  (81)هود
هل الله بشر ان زوجه لوط سوف تعزب قبل عزابها
لا لان الآية تقول خذ كل اهلك الا امراتك ولو كان اخذها لوط وعصي ربه لما كانت تعذبت
اما لو تركها لوط فسوف تعذب لا محال لأن الله رسم طريقه العذاب متي يحل وكيف وعلى من بالتحديد
فهذا ليس علم للمستقبل انما علم لما يريده الله وسوف يتم لا محال لأن الله فعال لما يريد
&&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 29
الم يكن الله باستطاعته نجاتي من أي ضرر  وينجيني قبل وقوعه الم يكن هذا علم للمستقبل
وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا (2)الطلاق
هذا دليلان ان الله حتى يستطيع ان يخرجك من ضر مسك 
يجب ان تسقط في هذا الضر اولا
 لان الله لا يعلم ماذا تفعل بك البشر فتسقط ويجعل الله لك بعد سقوطك مخرجا ولو كان يعلم المستقبل لكان منع عنك  شر البشر قبل وقوعك به وقبل سقوطك من الاصل
وحتي الحسد من شر حاسد اذا حسد والله ينجيك من شر الحاسد لكن  بعد  حسده لك وليس قبلها لأن الله لا يعرف متي سوف تحسد
&&&&&&&&&&&&&&&&

دليل نفي 30
احيان نشعر بان الله يدير حياتنا الم يكن هذا علم للمستقبل
وَإِذَا أَرَدْنَا أَن نُّهْلِكَ قَرْيَةً أَمَرْنَا مُتْرَفِيهَا فَفَسَقُوا فِيهَا فَحَقَّ عَلَيْهَا الْقَوْلُ فَدَمَّرْنَاهَا تَدْمِيرًا (16)الاسراء
الله يستطيع ان يضع الخطط في المستقبل وكانه يخبرك بالمستقبل ولكن هو من وضع الخطط فعلم بما وضع وخطط له مسبقا
ولكن الانسان في المجمل مخير وليس مسير الا اذا تعدى حدود الله فالله يتدخل في الامر فيضله حتى يقع به في الفخ كأنما ينتقم منه كما تنتقم البشر وتأخذ بالثئر
لان كيد الله متين
&&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 31
الم يخبرنا الله بان الفاسقين  والكفار لو اعيدوا الى الدنيا سوف يفعلون ما كانوا عليه الم يكن هذا علم للغيب
بَلْ بَدَا لَهُم مَّا كَانُوا يُخْفُونَ مِن قَبْلُ ۖ وَلَوْ رُدُّوا لَعَادُوا لِمَا نُهُوا عَنْهُ وَإِنَّهُمْ لَكَاذِبُونَ (28) وَقَالُوا إِنْ هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا وَمَا نَحْنُ بِمَبْعُوثِينَ (29)
الله يخبرنا ان لو اعاد هؤلاء الكفار والمنافقين الى الدنيا سوف يفعلون ما كانوا يفعلون نعم ان هذا ليس علم للمستقبل
انما هي منطقيه في فكر الله
لأن الله لما يعيدهم سوف يعيد سيرتهم الاولى وهى عدم معرفتهم بتفاصيل يوم القيامة لأنهم الان انفس عندما يكلمهم الله في الايه يكلمهم وهم انفس
 ولو عادوا سوف يرجعون في اجسادهم وسوف يقولون كما قال الله وقالوا من قبل
فهذا ليس علم للمستقبل انا هو فعل طبيعي لانهم كاذبين وكافرين
إِنْ هِيَ إِلَّا حَيَاتُنَا الدُّنْيَا وَمَا نَحْنُ بِمَبْعُوثِينَ
&&&&&&&&&&&&&&&
دليل نفي 32
الله يعلم غيب الارض الم يكن هذا علم لما سوف يحدث في الارض
إِنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ غَيْبَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۚ وَاللَّهُ بَصِيرٌ بِمَا تَعْمَلُونَ (18)الحجرات
يعلم الله غيب الارض وهو ما يحصل بها وفيها فهي مرقبه على مدار 24 ساعه
والله يؤكد انه عليم بغيب اعمالكم الذي هو بصير بها فيجب ان تعمل لان الله بصير بعملك
وهذا دليل ان الله لن يبصر الا بعد عملك
 وهذا دليل ان الله لا يعلم ما سوف يكون عملك ونتيجته
&&&&&&&&&&&&&&&&






الفلم الكبير
هل الله خدعنا ويعلم ان ابليس سوف يعصي وادم سوف يغوى
 وادم يعصي وبالرغم من ذألك ادخله الجنة ؟؟؟
ويعلم ان ابليس سوف يعصي ؟؟؟
واخرج ابليس من رحمته وخلق ادم ليكيد ابليس وهو يعلم بمعصه الاثنان ؟؟؟
فهذا المنطق ينسف فكره الكون فالله لم يريد تعبنا وشقائنا  
فَقُلْنَا يَا آدَمُ إِنَّ هَٰذَا عَدُوٌّ لَّكَ وَلِزَوْجِكَ فَلَا يُخْرِجَنَّكُمَا مِنَ الْجَنَّةِ فَتَشْقَىٰ (117)طه

من اول يوم فكان الله يريد ان يخلق مخلوق يحب الله والله يحبه
والله نصحه حتى لا يشقي ويعيش في سلام ومحبه مع الله
مَن يَرْتَدَّ مِنكُمْ عَن دِينِهِ فَسَوْفَ يَأْتِي اللَّهُ بِقَوْمٍ يُحِبُّهُمْ وَيُحِبُّونَهُ 54 المائدة
فكان الله يريد ان يعيش مع حبيبه المخلوق الجديد  ويعيشون في سلام وحب
 وقالها لأدم فَلَا يُخْرِجَنَّكُمَا مِنَ الْجَنَّةِ فَتَشْقَىٰ
فكان الله يخاف على هذا المخلوق الذي يحبه وهو ادم وزوجه ان يخرج من الجنة فيشقا
 فهل يوجد ارحم من الله بأدم 
ولكن ادم ابى وعصى وكان ادم وزوجه برهان لله لأن الله لا يعلم المستقبل وما سوف يصنع ادم ولم يكن له خبره في هذا المخلوق وردود افعاله
فكان امر الله
ان هذا المخلوق يجب ان يختبر ويتعب ليعرف  قيمه من  خلقه وقيمه محبه ربه
فالله اعطي فرصه ثانيه لأدم بعد ما علم الله انه لا يعلم مقدار نعيم الله فيجب ان يشقى بخروجه من الجنة وليكفر عن معصيته بأن يتعب ويشقي
وكذألك ابليس كان يجب ان يخرج من رحمه الله ويعلم ماذا سولت له نفسه ان يعصي من خلقه بتكبره على امر الله بالسجود لأدم


&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

ماذا لو كان الله  مشغول بشي اخر وتاركنا مع اسبابنا نتصارع وترك
الانسان في اختبار وبلاء
لا  الله يراقب  الارض  مراقبه من الله فالله يتركك في الاختبار
ويتدخل في كثير ان كنت من عباده  
ولكن يوجد تدخل من الله للمتقين
وَمَن يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَل لَّهُ مَخْرَجًا (2)الطلاق
وكذألك الفجار والظالمين
وَلَا تَحْسَبَنَّ اللَّهَ غَافِلًا عَمَّا يَعْمَلُ الظَّالِمُونَ ۚ إِنَّمَا يُؤَخِّرُهُمْ لِيَوْمٍ تَشْخَصُ فِيهِ الْأَبْصَارُ (42) ابراهيم
وَإِذَا مَسَّ الْإِنسَانَ الضُّرُّ دَعَانَا لِجَنبِهِ أَوْ قَاعِدًا أَوْ قَائِمًا فَلَمَّا كَشَفْنَا عَنْهُ ضُرَّهُ مَرَّ كَأَن لَّمْ يَدْعُنَا إِلَىٰ ضُرٍّ مَّسَّهُ ۚ كَذَٰلِكَ زُيِّنَ لِلْمُسْرِفِينَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (12)يونس
ها هو الله قريب منا ندعيه فكيف  نقول انه تركنا
وكثير من الآيات التي تقر ان الله يتدخل ويراقب
وله جنود كثيره تفعل هذه الاشياء ولكن ** وَمَا يَعْلَمُ جُنُودَ رَبِّكَ إِلَّا هُوَ ۚ وَمَا هِيَ إِلَّا ذِكْرَىٰ لِلْبَشَرِ (31)المدثر
وَإِذْ نَجَّيْنَاكُم مِّنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَسُومُونَكُمْ سُوءَ الْعَذَابِ يُذَبِّحُونَ أَبْنَاءَكُمْ وَيَسْتَحْيُونَ نِسَاءَكُمْ ۚ وَفِي ذَٰلِكُم بَلَاءٌ مِّن رَّبِّكُمْ عَظِيمٌ (49)البقره
فالله ينجي ايضاًكما فعل مع بني اسرائيل
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&


وهل يعقل أن الله خلق الشمس ولا يعرف مستقرها وخلق الكون ولا يعلم نهايته ..
تُسَبِّحُ لَهُ السَّمَاوَاتُ السَّبْعُ وَالْأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ ۚ وَإِن مِّن شَيْءٍ إِلَّا يُسَبِّحُ بِحَمْدِهِ وَلَٰكِن لَّا تَفْقَهُونَ تَسْبِيحَهُمْ ۗ إِنَّهُ كَانَ حَلِيمًا غَفُورًا (44)الأسراء
الله يعلم من خلق وكل شيء في الكون يسبح بحمده وهي تعني يعمل على ما اراده وقرره الله فكيف الله لا يعرف ما يريد
إِنَّ رَبَّكُمُ اللَّهُ الَّذِي خَلَقَ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضَ فِي سِتَّةِ أَيَّامٍ ثُمَّ اسْتَوَىٰ عَلَى الْعَرْشِ يُغْشِي اللَّيْلَ النَّهَارَ يَطْلُبُهُ حَثِيثًا وَالشَّمْسَ وَالْقَمَرَ وَالنُّجُومَ مُسَخَّرَاتٍ بِأَمْرِهِ ۗ أَلَا لَهُ الْخَلْقُ وَالْأَمْرُ ۗ تَبَارَكَ اللَّهُ رَبُّ الْعَالَمِينَ (54)الاعراف
نعم الله خلق السماوات والارض والشمس والنجوم مسخرات بأمر الله
 فكيف لله الذي سخر الشمس وامرها بان تظل تدور الى وقت معين لا يعرف مستقرها
نعم  علم الله لمستقرها ليس علم للمستقبل انما علم ما اراد هو قبل ان يأتي المستقبل بأكمله لان الشمس ليس لها اراده لأنها مسخره
&&&&&&&&&&&&&&&&
هل علم الله صفة لذاته لا يمكن لعقل الإنسان إدراكها
.. تماما كباقي صفاته سبحانه تعالى ..
لا نحن البشر الله اعطانا جزء من صفاته في اسماءه وفي طريقه كلامه وصياغته للقران واعلمنا ان له نفس وله ايدي اثنان وله قدم وله لباس وله روح فكيف  بعد كلام الله الذي اخبرنا نقول ان لا نستطيع ان نعرف صفات الله او نعقلها
ولو فهمنا ما تقول انت اصبح الله ليس حكيم لينزل علم من صفاته على بشر لا يعقل ولا يستطيع ادراكها وهذا محال على الله لان الله يعقل ويعرف ان نحن نستطيع ان نفهم ولكن نتكبر وكل انسان يريد ان يرى الله من منزوره او ما تربا عليه او الفه

&&&&&&&&&&&&&&&&&&
لا يستحق أن يكون إلهاً لو لم يكن يعلم المستقبل ..
لم اقول لك كلام من عندي ولكن من نبي الله نوح وهو يقول لماذا يجب ان نعبد الله ليس لعلمه للمستقبل او من دون علمه ولكن لكل هذا
يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُم مِّدْرَارًا (11) وَيُمْدِدْكُم بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَل لَّكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَل لَّكُمْ أَنْهَارًا (12) مَّا لَكُمْ لَا تَرْجُونَ لِلَّهِ وَقَارًا (13) وَقَدْ خَلَقَكُمْ أَطْوَارًا (14) أَلَمْ تَرَوْا كَيْفَ خَلَقَ اللَّهُ سَبْعَ سَمَاوَاتٍ طِبَاقًا (15) وَجَعَلَ الْقَمَرَ فِيهِنَّ نُورًا وَجَعَلَ الشَّمْسَ سِرَاجًا (16) وَاللَّهُ أَنبَتَكُم مِّنَ الْأَرْضِ نَبَاتًا (17) ثُمَّ يُعِيدُكُمْ فِيهَا وَيُخْرِجُكُمْ إِخْرَاجًا (18) وَاللَّهُ جَعَلَ لَكُمُ الْأَرْضَ بِسَاطًا (19) لِّتَسْلُكُوا مِنْهَا سُبُلًا فِجَاجًا (20)نوح
&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&

ثم ,, هل الله تحكمه قوانين الزمن وهو خالق الزمن !!
الله يحكمه قوانين الزمن ويحكم على نفسه كما كتب على نفسه الرحمة
كَتَبَ رَبُّكُمْ عَلَىٰ نَفْسِهِ الرَّحْمَةَ54 الانعام
 فالله اخترع من عدم الزمن والكون
ومن ثم وضع نفسه في داخل قوانين هذا الاختراع
ودليلي
 وَإِنَّ يَوْمًا عِندَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِّمَّا تَعُدُّونَ (47)الحج
فالله ها هو يقول ان اليوم عنده وهى تعني  ان الله خاضع لقوانين الزمن  وهو الف سنه مما نعد نحن البشر واليوم عند الل له بداية ونهاية
&&&&&&&&&&&&&&&
الله خلق الزمان والمكان وهو نفسه خاضع لهم بدليل ان يوم عند ربك كألف سنه من عددنا اصبح الله داخل الزمان وله يوم كما نحن عندنا يوم فلا تستطيع اخراجه من الزمان &&& 2
 الله على كل شيء قدير نحن اخرجنا الآية من سياقها واطلقناها
 وهذا خطأ فظيع وقع به كل من فكر وتدبر في القران ارجعوا الى السياق
 & وَلِلَّهِ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۗ وَاللَّهُ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ (189)
الله يتكلم على ملك السماوات والارض هو يستطيع ان يفعل بهم ما يشاء والقدرة في الارض والسماء وليس العلم
 لأن الآية تتكلم عن القدرة والقدرة في صنع السماء والارض او تدميرهما او تسخيرهما كما يشاء بالزلازل او البراكين وغضب الطبيعة

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
يُجَادِلُونَكَ فِي الْحَقِّ بَعْدَمَا تَبَيَّنَ كَأَنَّمَا يُسَاقُونَ إِلَى الْمَوْتِ وَهُمْ يَنظُرُونَ (6)الانفال

بقلم ايهاب حريري


تعليقات

  1. والله إنك ضال لا تضلنا معك الغيب معناها المستقبل عالم يعلم إن الله بكل شيء عليم واما بالنسبة إن الله خاضع للزمن رجاء لاتستخدم كلمة خاضع تأدب مع الله الله هوا من خلق وأجود الزمن ويستطيع انا يكون ضمن الزمن ويستطيع ان يكون ليس من ضمن الزمن إن الله على كل شيء قدير كم مرة ذكرت في القرآن ولا ماتعرف كلمة كل شي كلمة كل شي يعني اي شيء موجود في الحياء مدة الله يستطيع يفعل به ما يشاء لايحكمه قانون هوا نفسه من يضع القوانين وهوا نفسه القانون.

    ردحذف

إرسال تعليق